عادي

فوز الفريق الأفضل.. ورقم قياسي للكابتن

00:48 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

ظفر مانشستر سيتي بلقب مسابقة كأس إنجلترا، لكن هذا لم يكن وحده ما تصدر المشهد، حيث كانت هناك عدة لحظات تاريخية.

فعدا الهدف الأسرع في التاريخ الذي سجله غوندوغان بعد مرور 13 ثانية، فإن قائدي الفريقين غوندوغان نفسه والبرتغالي برونو فيرنانديز دخلا تاريخ المسابقة.

وبحسب أرقام «أوبتا» فإن هذه هي المرة الأولى في تاريخ نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي التي ينجح فيها قادة الفريقين في التسجيل.

وكانت دموع مدرب مانشستر سيتي غوارديولا حاضرة وخطفت الأنظار أيضاً، وقال في المؤتمر الصحفي عقب نهاية المباراة «لم يكن بوسعنا أن نبدأ النهائي بشكل أفضل، لكن بشكل عام لعبنا مباراة جيدة جداً. سيطرنا على المباراة وفاز الفريق الأفضل لأننا كنا متواضعين بما يكفي لقبول أن خصمنا كان قوياً للغاية».

وأثنى على غوندوغان بطل أمسية ويمبلي قائلاً «هو لاعب مميز».

وعن نهائي دوري أبطال أوروبا بمواجهة إنتر، قال «سنخلد للراحة لمدة يومين لكن يدرك اللاعبون ما الذي ينتظرنا. لقد قضينا موسماً رائعاً، لكننا لم نفز مطلقاً بمسابقة دوري الأبطال وعلينا أن نفوز بها لنتعرف الى قيمتها الحقيقية. يا له من امتياز للوصول إلى نهائيين في ثلاث سنوات، هو أمر لا يصدق، ولكن في النهاية عليك أن تفوز بدوري الأبطال لتثبت ما تستحقه».

https://tinyurl.com/yjt5y378

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"