عادي

الأمن التونسي يدهم اجتماعاً لـ «النهضة» ويعتقل قيادات إخوانية

هيئة الانتخابات تؤكد إجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده
00:56 صباحا
قراءة دقيقتين
عناصر من قوات الأمن التونسي

أكدت حركة «النهضة» الإخوانية في تونس، أمس السبت، اعتقال السلطات الأمنية ثلاثة من قياداتها من منطقة بنزرت (60 كم شمال العاصمة)، فيما أكد رئيس «الهيئة العليا المستقلة للانتخابات»، فاروق بوعسكر، إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المحدد في خريف 2024.

وقالت الحركة في بلاغ لمكتبها التنفيذي إن علي النفاتي المسؤول الجهوي على مكاتب الحزب في بنزرت، وهيثم البنزرتي رئيس المكتب المحلي بمدينة رأس الجبل، وحمزة العكاري عضو المكتب المحلي بمدينة أوتيك يوجدون رهن الاعتقال.

ووفق تقارير نشرتها وسائل إعلام مقربة من الحركة، فقد داهمت قوات الأمن التونسية ليلة أمس الأول الجمعة منزل النفاتي حين كان مجتمعاً مع القياديَّين المحليَّين، وذلك قبل اقتيادهم إلى فرقة مكافحة الإرهاب بالقرجاني في العاصمة التونسية، ولم تذكر بالتحديد التهم الموجهة إلى القيادات الثلاثة. لكن مراقبين يرجحون أن تكون التهم «على علاقة بشبهات إرهابية».

ويأتي هذا الاعتقال إثر تنفيذ مجموعة من الاعتقالات، التي طالت بعض قيادات الحركة الإخوانية، ضمت راشد الغنوشي رئيس الحركة، ونائبيه علي العريض ونور الدين البحيري، علاوة على منذر الونيسي الذي تولى الرئاسة بالنيابة إثر اعتقال الغنوشي في 20 إبريل/ نيسان الماضي، على خلفية اتهامه بالتحريض على الفوضى والدعوة إلى حرب أهلية.

من جهة أخرى، أكد رئيس «الهيئة العليا المستقلة للانتخابات»، فاروق بوعسكر، إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المحدد في خريف 2024.

وأوضح بوعسكر أن «الحديث عن هذه الانتخابات في الوقت الحالي مبكر جداً، حيث إن الهيئة أصدرت جداول انتخابات الرئاسة للسنوات 2014 و2019 قبل ستة إلى ثمانية أشهر من تاريخها، في حين أنه في الوقت الحالي يفصلنا عن الانتخابات الرئاسية القادمة أكثر من سنة كاملة».

وأضاف أن «مقترح الهيئة بتنظيم انتخابات المجالس المحلية، في 17 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، لا يزال قائماً، خاصةً في ضوء إمكانية صدور الأمر الرئاسي المتعلق بدعوة الناخبين، قبل منتصف ليلة 17 سبتمبر/ أيلول الجاري».

وأكد بوعسكر أن «انتخاب المجالس المحلية يعتبر أولوية مطلقة»، مشيراً إلى احتمال تأجيل الانتخابات البلدية إلى عام 2025، نظراً للضغط الحاصل على الجداول الانتخابية، نتيجة تنظيم انتخابات المجالس المحلية، في ديسمبر 2023، والانتخابات الرئاسية، في خريف 2024، وبناءً على تقديره، فإن إضافة استحقاق انتخابي ثالث ستكون أمراً صعباً، بحسب قوله.

(وكالات)

التقييمات
قم بإنشاء حسابك لتتمكن من تقييم المقالات
https://tinyurl.com/yhhertc2

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"