عادي

تركي يتعرض للضرب والسخرية بعد تحديه لبطل فنون قتالية

21:38 مساء
قراءة دقيقة واحدة

تعرض أحد مؤثري منصات التواصل الاجتماعي في تركيا إلى موجة من السخرية، بعد تحديه لبطل في الفنون القتالية، في نزال انتهى بضربه بقسوة.

وخرج سافاش سيبيتشي الذي يصف نفسه بمدرب اللياقة البدنية، وينشر فيديوهات تحفيزية لأكثر من مليون مستخدم يتابعون حساباته عبر المنصات المختلفة، ليتباهى بقوته. وقال سيبيتشي: إنه يمكنه خوض هزيمة أي من أبطال رياضة الفنون الرياضية المختلطة تحت وزن 70 كيلوغراماً، ليتلقى الرد من المقاتل التركي كار كازجان، الذي دعاه إلى تحديد موعد لمباراة بينهما.

والتقى سيبيتشي مع كازجان بإحدى الحدائق العامة، وبعد حديث غاضب بينهما، قررا المصارعة في مكانهما، وهي الفكرة التي ندم عليها كلاهما لاحقاً.

وأمسك كار كازجان بسافاش سيبيتشي، الذي يفوقه حجماً، وطرحه أرضاً بكل سهولة، واستمر في لكمه حتى استسلم، من دون أن يتمكن من الدفاع عن نفسه، بعدما نزف الكثير من دمائه.

وتداول رواد منصات التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو الذي وثق النزال بين كازجان وسيبيتشي، وسخروا من الأخير الذي تباهى بقوته وضخامة عضلاته، إلا أنه حين واجه تحدياً حقيقياً، لم يتمكن من تسديد ضربة واحدة إلى خصمه.

ومن جانبه، خرج كار كازجان في فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي، ليعتذر لكل من شاهدوا النزال بينه وبين سيبيتشي، عن المشهد الدموي، مؤكداً أنه كرياضي كان عليه الالتزام بسلوك أكثر حكمة، كونه قدوة للشباب وصغار السن

التقييمات
قم بإنشاء حسابك لتتمكن من تقييم المقالات
https://tinyurl.com/3cvzaskc

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"