إيمان الهاشمي

عادي
ارتبطت طرابلس بمسقط رأسه، وترأست بيروت قوته وبأسه، فصبَّت ألحانه أنفاساً في حسه، وكبّتت أحزانه السم في كأسه، فقد وُلد ضعيف البصر حد العمى، وكأنه هدف ضائع بلا مرمى، ولكنه كان حاد البصيرة شامخ الهمة