عادي

البحث عبر «جوجل» في ورشة نظمها مركز تريم وعبدالله عمران

16:13 مساء
قراءة 3 دقائق
4
1

الشارقة:«الخليج»
نظم «مركز تريم وعبدالله عمران للتدريب والتطوير الإعلامي» أمس، ورشة عن بُعد، بعنوان «البحث عبر جوجل واستكشاف القصص»، حاضرت فيها سامية عايش، زميلة التدريس في «مبادرة جوجل للأخبار في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا» وشارك فيها مجموعة من الصحفيين والعاملين بالحقل الإعلامي.
واستهلت الورشة ببيان الهدف منها، وهو استكشاف موضوعات صحفية جديدة باستخدام أدوات يتيحها «جوجل» ممثلة في البحث المتقدم، والإشعارات، والمؤشرات أو «التريند»، وبعض الأدوات الأخرى.
وبالنسبة للبحث المتقدم، أوضحت عايش، بداية طريقة عمل محركات البحث، وكيف أنه بالبحث المتقدم يجري تركيز للنتائج، عبر أدوات ومحسنات كثيرة، عوضاً عن البحث العام الذي قد يؤدي إلى ظهور ملايين النتائج، وتكون أكثر عمومية. وعلى الأغلب يكتفى بعدد محدود منها، مع أن جوهر ما يبحث عنه، قد يكون في نتائج تأتي متأخرة على قائمة نتائج البحث، وفي الأغلب لا يُرجع إليها.

1

ومن بين أهم المحسنات المستخدمة في البحث المتقدم، استبعاد شيء ما أو أمر ما. كأن يكون هناك تشابه أو تداخل بالنسبة للعنوان الذي يبحث عنه في بلدين مختلفين، فيستبعد أحدهما، ويكتفى بالبلد الذي يبحث عنه. كما أن استخدام محرك «جوجل»، ليكون محركاً للبحث في مواقع أخرى، يكون مفيداً خاصة إذا لم يكن لتلك المواقع محركات بحث خاصة بها، أو أن محرك البحث الخاص بها لا يعطي نتائج جيدة. ومحسن النطاق، من المحسنات المهمة في البحث المتقدم، مثل نطاق المنظمات الدولية. وهناك محسن استخدام علامات التنصيص، والبحث عن ملفات أياً تكن صيغتها.
بالنسبة لإشعارات «جوجل»، فإن ملخصها يتمثل بجعل «جوجل» يرسل إشعارات للمستخدم عن موضوعات معينة يحددها الشخص، وفقاً لخيارات تتعلق بنوع النتائج وكميتها وتوقيتها ومصادرها ولغتها، وما إذا كان يريد إرسال كل النتائج أم انتقاء أفضلها. وبالنسبة للمؤشرات، يمكن استخدام كل المحسنات التي جرى الحديث عنها في البحث المتقدم.

1

وعن مؤشرات «جوجل»، أشارت عايش إلى أنها تمكن من التعرف إلى الكلمات الأكثر استخداماً في البحث في دول محددة في الوقت الراهن. كما أنها تساعد على التعرف إلى كيفية بحث الناس عن موضوع معين، في بلد محدد في زمن معيّن. وهنا يفضل البحث موضوعاً وليس كلمةً بحثيةً، لأنه يكون أوسع بكثير، ناهيك بأنه لا يقتصر على لغة واحدة. ويمكن المقارنة بين موضوعات مختلفة. كما يمكن معرفة حجم الاهتمام بالموضوع نفسه في بلدين مختلفين. ويمكن كذلك المقارنة بين أوقات معيّنة للموضوع أو الموضوعات نفسها. وهنا تظهر أرقام ورسوم بيانية تعطي تلخيصاً للنتائج. ويمكن استخدامها في الموضوعات والقصص الصحفية. كما يمكن إرفاق بعضها أو الإشارة إليها ضمن الموضوع. مثل هذه النتائج التي تتوافر لدى الصحفي، قد تتطلب منه الرجوع إلى المختصين، لتقديم تفسيراتهم عن اتجاهات النتائج.

1

وتضمنت الورشة، كذلك، الإشارة إلى بعض التطبيقات العملية ذات الدلالة، ومنها مشروع خاص ببيان أبرز الموضوعات التي جرى بحث عنها، في سنوات الانتخابات الأمريكية من 2004 وحتى عام 2020. وقصة أخرى نشرتها إحدى الصحف الأمريكية عن أبرز الموضوعات التي بحث عنها عام 2020 مقارنة بعام 2019.
وتضمنت الورشة تطبيقات عملية على الأدوات التي نوقشت، وأجابت المحاضرة عن تساؤلات المشاركين.
والورشة هي السابعة في الموسم التدريبي السابع عشر. وكانت كل أنشطته التدريبية عن بُعد، في ظل الأحوال التي فرضتها الجائحة. وكانت «مؤسسة تريم وعبدالله عمران للأعمال الثقافية والإنسانية» حريصة على استمرار المركز في عمله في تلك الظروف، حتى لا تنقطع رسالة المرحومين تريم وعبدالله عمران، الممثلة في المساهمة في الارتقاء بالعمل الإعلامي، بتوفير التدريب المتميز.

1

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yelnwwe4