عادي

ناصر أبو عفرا يرسم أحد المعالم التاريخية في رأس الخيمة

01:24 صباحا
قراءة دقيقتين
أبو عفرا خلال الورشة

ضمن الفعاليات الثقافية الرمضانية للمستطيل الأدبي برأس الخيمة، أقيمت ورشة فنية تحت عنوان (لوحة وفنان)، أعد لها وقدمها الفنان التشكيلي الإماراتي القدير ناصر أبو عفرا؛ حيث قدم الفنان أبو عفرا شرحاً تفصيلياً حياً عن فن الرسم والتلوين وفن ترميم الصور؛ إذ قدم أنموذجاً للوحة (حصن رأس الخيمة) أحد أهم المعالم التاريخية الإماراتية في الإمارة، واستعرض طريقة التلوين بريشة الفنان، وكيفية تظليل وتنسيق الصورة في المشهد النهاري والمشهد الليلي مع التركيز على أدق تفاصيل اللوحة؛ وقد شاركت مجموعة من الحضور من مثقفين وشعراء وسينمائيين في إحياء الفعالية؛ حيث أسهم في تلوين اللوحة كل من: أحمد العسم، وسعيد الياسي، وحمد صغران، وأديب العسم، وناصر البكر الزعابي، وأحمد الكدري، ونبيل عيسى الذي أهديت إليه (لوحة الحصن) المنجزة نظير تاريخه الرياضي العريق كأقدم حراس مرمى نادي الإمارات الرياضي الثقافي، ونظير عمله التطوعي الثقافي في دعم المستطيل الأدبي ورواد المكان؛ حيث علق عيسى: «كانت ورشة عمل مميزة ورائعة؛ حيث تعاون الشباب في الإبداع في تشكيل اللوحة التي أنجزها الفنان ناصر أبو عفرا، متمنياً أن نعيد هذه التجربة مرة أخرى، وكم أنا فخور بتواجدي بين هذه المجموعة الجميلة من المثقفين الذين أشكر لهم جميعاً إهدائي اللوحة التي أسهمنا جميعاً في تلوينها بفرشاة المحبة لوطننا الجميل الإمارات».

وناصر أبو عفرا في سطور، هو مثقف إماراتي متعدد المواهب: فنان تشكيلي، فنان فوتوغرافي، شاعر، كاتب، وعازف عود، له العديد من الإصدارات في الشعر والفن التشكيلي، وله مشاركاته في العديد من المعارض الفنية في داخل الدولة وفي خارجها، كما حصل على العديد من الجوائز.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"