عادي

شرطة دبي تختتم مهرجان «كن رياضياً»

23:14 مساء
قراءة دقيقتين
1

اختتمت القيادة العامة لشرطة دبي فعاليات المهرجان الرياضي «كن رياضياً» ضمن مبادرة الروح الإيجابية، بمشاركة أكثر من 4 آلاف شخص توافدوا ليكونوا جزءاً من هذا الزخم الرياضي المجتمعي طوال شهر رمضان المبارك، وتنقلت فعاليات «كن رياضياً» بين عدة مناطق في إمارة دبي، وهي حديقة الصفا 2، كايت بيتش، أم سقيم، الخوانيج، وأخيراً نادي ضباط شرطة دبي.
وقال العميد خالد شهيل، مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع: إن المهرجان الرياضي، يأتي برعاية من الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وتحقيقاً لأهداف مبادرة «الروح الإيجابية» التي تنظمها شرطة دبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من حكومة دبي، بما يرسخ قيم التسامح والتعايش والحوار بين أفراد المجتمع، واحترام الآخرين وتقبلهم.
وأكد أن المهرجان الرياضي منح الفرصة لكافة أفراد المجتمع بمختلف فئاته للمشاركة في الفعاليات الرياضية المتنوعة طوال أيام الشهر الكريم، منوهاً إلى أن هذا الإقبال الكبير يعد دليلاً على نجاح مبادرة «الروح الإيجابية» في استقطاب أفراد المجتمع وتحقيق أهدافها في التعايش والتسامح واحترام الآخرين وتقبلهم.
وبيّن العقيد علي خلفان المنصوري، نائب مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع، أن مبادرة الروح الإيجابية التي انطلقت عام 2017، تستمر في تحقيق أهدافها بنجاح عبر جملة من الأنشطة والفعاليات الرياضية والبرامج التوعوية الهادفة إلى بناء مجتمع آمن، وتستهدف جميع فئات المجتمع لاسيما الشباب لتمكينهم وإعطائهم الأدوار القيادية في التنظيم والمشاركة.
وأكدت فاطمة بو حجير، منسق الأنشطة والفعاليات في مبادرة الروح الإيجابية، أن المهرجان الرياضي «كن رياضياً» لاقى ترحيباً وإقبالاً كبيراً من أفراد المجتمع طوال الشهر الكريم، لافتة إلى أن كل منطقة استقطبت ما لا يقل عن 900 شخص توافدوا مساء للمشاركة في التمارين والألعاب الرياضية المتنوعة، موجهة شكرها إلى الشركاء الاستراتيجيين والجهات الداعمة، ومحمد الجناحي صاحب ومؤسس جويل اسينس الراعي لفعالية الختام في نادي ضباط شرطة دبي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"