عادي

سعيد الطاير: دبي لديها رؤية شاملة لاستدامة موارد المياه

في كلمته الافتتاحية خلال الندوة التي نظمتها جامعة الوصل
19:59 مساء
قراءة دقيقتين
2

دبي: «الخليج»

أكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أن دبي لديها رؤية شاملة لاستدامة موارد المياه في إطار الاستراتيجية المتكاملة لإدارة الموارد المائية في دبي 2030 والتي تركز على تعزيز الموارد المائية، وترشيد الاستهلاك، واستخدام أحدث التقنيات والحلول المبتكرة. جاء ذلك خلال الكلمة الافتتاحية التي ألقاها في الندوة الدولية العاشرة للحديث الشريف التي نظمتها جامعة الوصل، عن بعد، بعنوان «الأمن المائي في السنّة النبوية.. المقاصد والاستراتيجيات»، تحت رعاية جمعة الماجد، رئيس مجلس أمناء جامعة الوصل، وبحضور الدكتور محمد أحمد عبدالرحمن مدير الجامعة، وعدد من الباحثين والمختصين وأساتذة الجامعة وطلبتها.

وأكد في بداية كلمته أن الماء أساس الحياة، كما جاء في قوله تعالى: «وجعلنا من الماء كل شيء حي». وقد حثنا رسول الله، صلى الله عليه وسلم، على ترشيد استخدام المياه في حياتنا، وأهمية التصدق به باعتباره من أهم الثروات التي يُنال بها الأجر.

وتابع: «تحقيقاً لرؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بأن أفضل الصدقة سقيا الماء، نعمل على إيجاد حلول مستدامة لتوفير مياه نظيفة وصالحة للشرب، وتوفير شبكة أمان مائي للمحتاجين والأسر الأقل دخلاً، والمجتمعات النامية، كضرورة حيوية لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية»، موضحاً أن الهيئة تعتمد ثلاثة محاور لاستدامة إنتاج المياه تقوم على الاستفادة من الطاقة الشمسية النظيفة لتحلية مياه البحر باستخدام أحدث تقنيات التناضح العكسي، التي تتميز باستهلاك أقل من الطاقة، ثم تخزين الفائض من الإنتاج في أحواض المياه الجوفية، واسترجاعها وإعادة ضخها إلى شبكة المياه عند الحاجة.

واختتم بالقول: «سنواصل العمل على ابتكار تجارب فريدة تعزز من سعادة جميع المعنيين، وتسهم في أن تكون دبي المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم، وسنعمل على ابتكار حلول استباقية لتحديات الخمسين عاماً المقبلة تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة في أن تكون دولة الإمارات أفضل دولة في العالم بحلول مئويتها في عام 2071.»

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"