عادي

دوري 2021 2022 الأضعف تهديفياً آخر 6 مواسم

105 أهداف في 42 مباراة
22:41 مساء
قراءة 3 دقائق
الشارقة والاهلي في دوري ادنوك للمحترفين - محمد شعلان

متابعة: علي نجم

يبدو أن الموسم الكروي الجديد 2021 2022 لن يكون غنياً بدسم الأهداف التي تعتبر حلاوة لعبة كرة القدم، واللحظة التي تنتظرها الجماهير من أجل الفرح، بعدما جاء حصاد دورينا في الموسم الحالي بعد 6 جولات مخيباً للآمال. لم يشهد الموسم الجديد وفرة من الأهداف، بعدما بدا الخوف والحذر الدفاعي هما سمة المباريات ال 42 التي لعبت حتى اليوم، واقتصر عدد الأهداف التي سجلت على 105 أهداف فقط، ليصل معدل الأهداف المسجلة في كل مباراة إلى 2,5 هدف في كل 90 دقيقة.

بدا «الشح التهديفي» سمة المسابقة منذ الجولة الأولى التي سجل بها 16 هدفاً، لتكون من بين أقل الجولات الأولى التي يشهدها دورينا منذ بداية عصر الاحتراف.

وسجلت المرحلة الثانية أقل معدل تهديفي حتى الآن، بتسجيل 13 هدفاً في 7 مباريات، وبمعدل أقل من هدفين في المباراة الواحدة، قبل أن يرتفع العدد تدريجياً إلى 15 هدفاً في الثالثة، ليقفز بعدها بشكل كبير في الرابعة التي شهدت تسجيل 27 هدفاً، قبل أن يبدأ بالتراجع من جديد مع تسجيل 20 هدفاً في الجولة الخامسة و14 هدفاً في الجولة السادسة.

لم تشذ المباريات وحصيلة الأهداف عن قاعدة حصول اللاعبين الأجانب على حصة الأسد من الأهداف المسجلة، حيث كان نصيب الأجانب 56 هدفاً مقابل 28 هدفاً للاعبين المواطنين، بينما بلغ عدد أهداف اللاعبين المقيمين 12 هدفاً حيث لم يغب اسم لاعب مقيم عن التهديف سوى في المرحلة الأخيرة السادسة، علماً أن هذه اللائحة لا تشمل اللاعبين الذين سجلوا في مرماهم.

تراجع واضح

وفي عودة إلى إحصاءات دورينا تهديفياً في السنوات الأخيرة، يتضح حجم التراجع الكبير في معدل التهديف، وهو مؤشر قد يراه البعض تطوراً في الشق الدفاعي وتحسناً ملموساً خاصة مع اعتماد العديد من الأندية على لاعبين أجانب أو مقيمين على مستوى خط الدفاع.

وتكشف قوائم الفرق في المباريات التي لعبت في الجولة السادسة على سبيل المثال عن ارتفاع واضح في عدد المدافعين الأجانب والمقيمين في دورينا.

خلال مباراة العين مع الوحدة تواجد التونسي ياسين مرياح مع العين ومعه الثنائي المقيم إيريك والإيفواري كوامي في خط الظهر العيناوي، مقابل تواجد الثنائي المقيم علاء الدين زهير ولوكاس بيمينتا مع «العنابي».

وفي تشكيلة النصر، تواجد البرازيلي المقيم غلوبير ليما، مقابل تواجد الصربي ساشا والبرازيلي المقيم جواو فيكتور مع بني ياس.

وقاد السلوفيني ميرال دفاع عجمان أمام الشارقة، ليسهم في فوز البرتقالي على الملك بعدما تألق في إلغاء خطورة مالانغو.

ويراهن الوصل على تواجد البرازيلي ادريلسون في محور الدفاع، ومعه الظهير النيجيري موفتاو أولابي ومعهما عبد الله خميس (فئة المواليد).

ويقود دفاع الجزيرة حامل اللقب الصربي ميلوس كوزانوفيك، بينما غاب عن المباراة الأخيرة أمام العروبة الظهير محمد ربيع للإصابة، أما العروبة فقد راهن في تشكيلته على المقيم جيانلوكا مونيز ومعه الفرنسي رضا عطاس.

ولا يختلف الحال في الظفرة، بعدما اعتمد المدرب المقال محمد قويض في المباراة الأخيرة على خبرة المغربي عصام العدوة والعماني المقيم عمران الجساسي.

الأرقام

أما بلغة الأرقام، فقد سجل موسم 2018-2019 أعلى نسبة من الأهداف بعد مرور 6 جولات، حيث وصل عدد الأهداف المسجلة إلى 162 هدفاً، بفارق 57 هدفاً عن الموسم الحالي، بينما كان الموسم الماضي قد شهد تسجيل 131 هدفاً بعد 6 مراحل، مقابل 134 في الموسم الملغى.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"