عادي

عبدالرحمن أبو زهرة يغادر المستشفى بعد شفائه من «كورونا»

16:48 مساء
قراءة دقيقة واحدة
عبدالرحمن أبو زهرة

غادر الفنان المصري عبد الرحمن أبو زهرة، السبت، مستشفى العزل بعد علاجه من فيروس «كورونا» الذي أصيب به قبل أسبوع.‏
ونشر أحمد أبو زهرة، نجل الفنان، صورة تجمعه به عبر حسابه على موقع «فيسبوك»، وأكد معها أن والده غادر المستشفى، وتمنى له الشفاء، وأن تمر فترة نقاهته على خير، متوجهاً بالشكر لكل من سأل عن حالته الصحية، ودعا له بالشفاء.
ونُقل عبد الرحمن أبو زهرة «88 عاماً» الأحد قبل الماضي، إلى مستشفى العزل في منطقة العجوزة، بعد إصابته بفيروس «كورونا»، وصرح حينذاك بأنه لا يستطيع التقاط أنفاسه.
وكشفت ابنته أنه تلقى 3 جرعات من اللقاح المضاد لـ«كوفيد-19»، وهو ما يمنح أملاً كبيراً لدى الأطباء في شفائه، بحسب قولها.
وشهدت الفترة الماضية إصابة العديد من الفنانين المصريين بفيروس «كورونا»، وهم رشوان توفيق للمرة الثانية، ومديحة حمدي، وهنا الزاهد وزوجها أحمد فهمي، وداليا البحيري وأسرتها، وحنان ترك وأسرتها، كما أصيبت نجلاء بدر بمتحور «أوميكرون».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"