عادي

عوامل إضافية للإصابة بالسكتة الدماغية

21:44 مساء
قراءة دقيقة واحدة

أكدت دراسة حديثة أن الاكتئاب يمكن أن يتسبب في الإصابة باضطراب ضربات القلب المعروفة بالرجفان الأذيني و التي تؤدي إلى تجلط الدم ومن ثم السكتة الدماغية.

شملت الدراسة أكثر من 6,6007 أشخاص متوسط أعمارهم 65 عاماً وتمت متابعتهم لفترة متوسطها 13عاماً، وقدمت النتائج أمام الجمعية الأمريكية لأمراض القلب، ووردت بموقع أخبار الأبحاث الطبية، والتي تظهر أن الأشخاص الذين تحصلوا على أعلى نقاط عند فحص الاكتئاب والذين يستخدمون علاجات كانوا أكثر عرضة لحالة الرجفان الأذيني بنسبة 30% مقارنة بمن تحصلوا على نقاط معتدلة وبمن لا يستخدمون العلاجات.

يقول أحد الباحثين القائمين بالدراسة والمنتمين لجامعة جنوب كاليفورنيا إن النتائج تشير إلى أن مجموعة من الناس ببعض دول العالم على خطر كبير للإصابة بحالة الرجفان الأذيني بسبب الاكتئاب، لذلك يجب التدخل لمنع ذلك. لم يتوصل الباحثون إلى كيفية تسبب الاكتئاب في اضطراب وظيفة القلب ولكنهم يعتقدون بأنها ناتجة عن زيادة الالتهابية وارتفاع مستويات هرمونات؛ وتدعم النتائج الحالية نظرية الارتباط بين صحة العقل وصحة القلب وتدعم نتائج دراسات سابقة وجدت أن هنالك علاقة بين الاكتئاب وأمراض القلب.

يرى الباحثون ضرورة أن يكون كل من الطبيب والمريض على دراية بأن الاكتئاب عامل خطر لإصابة بأمراض القلب وبحالة الرجفان الأذيني، وإن تم تأكيد النتائج من قبل دراسات لاحقة ستكون الخطوة التالية معرفة ما إذا كان علاج الاكتئاب يخفض خطر الإصابة بتلك الحالة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/36umf29w