عادي

يجوز للحجاج دفع صك الهدي مقدماً للمؤسسات في بلادهم

20:23 مساء
قراءة دقيقتين

القاهرة:«الخليج»

أجاز مركز الأزهر للفتوى الإلكترونية في مصر دفع صك هدي الحج مقدماً للشركات أو المؤسسات المسؤولة عن تنظيم رحلات الحج، اعتباراً من بلد السفر إلى الحج.

وأضاف المركز رداً على سؤال، انه من المقرر شرعاً أن الحج مِن العبادات، التي تقبل الوكالة في أصله عند عدم الاستطاعة، كما تجوز الوكالة في بعض أعماله، والهدي نوع مِن الأنواع التي تجوز فيها الوكالة.

وأكد مركز الأزهر أنه يجوز للحاج أن يوكل غيره في ذبح الهدي، سواء أكان مستطيعاً ذلك بنفسه أم لا، وسواء باشر الذبح أو قام بشراء صك الهدي، لما ورد في حديث جابر بن عبد ﷲ رضي ﷲ عنهما في حجة الوداع: «فكانت جماعة الهدي الذي أتى به علي من الْيمن، والذي أَتى به النبي، صلى الله عليه وسلم، مئة، فنحر بيده ثلاثة وستين، ثم أَعطى علياً فنحر ما غبر».(مسند أحمد، حديث رقم 14440).

وقال مركز الأزهر، وفقاً لذلك، إنه يجوز للحاج أن يوكل إحدى الشركات أو المؤسسات المسؤولة عن تنظيم رحلات الحج، مِن خلال شراء صك الهدي مقدماً، وهو في بلده قبل سفره إلى الحج.

وفي رده على سؤال آخر، أجاز مركز الأزهر للحجاج الطواف بالأدوار العلوية في المسجد الحرام، مع إمكانية الدخول إلى صحن الطواف، مؤكداً أن من يطوف بالأدوار العلوية أثناء أدائه المناسك، له من الأجر مثل من طاف في صحن الطواف حول الكعبة مباشرة. كما يباح للحاج الاستراحة أثناء الطواف والسعي عند الحاجة إلى ذلك، خاصة لكبار السن، أو عند شعور الحاج بالإرهاق الشديد، بل إن الحاج يثاب على ترك التزاحم صيانة للحجاج والمعتمرين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"