عادي

محمد بن راشد يطلق "دبي المدينة الذكية"

04:55 صباحا
قراءة 27 دقيقة

أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن مشروع تحويل دبي إلى مدينة ذكية بما يكفل إدارة كل مرافق وخدمات المدينة عبر أنظمة إلكترونية ذكية ومترابطة وتوفير الإنترنت عالي السرعة لجميع السكان في الأماكن العامة وتوزيع أجهزة استشعار في كل مكان لتوفير معلومات وخدمات حية تستهدف الانتقال لنوعية حياة جديدة لجميع سكان إمارة دبي وزوارها .

قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال إطلاق سموه للمشروع: نستهدف من خلال المشروع الجديد تحسين الحياة . نريد تسخير التكنولوجيا لصنع واقع جديد في مدينة دبي وحياة مختلفة ونموذج جديد في التنمية .

وأضاف سموه مشروع مدينة دبي الذكية سيرسخ طريقة جديدة في إدارة المدن، نتمنى تعميمها لاحقاً عبر كل مرافق الدولة، حيث سيرتبط السكان مع

المدينة بشكل دائم عبر شبكات عالية السرعة وسترتبط الجهات مع بعضها بعضاً لتوفير خدمات أفضل وأسرع وبتكلفة أقل، نريد أن تصل خدماتنا لكل طفل وأم وشاب ورجل أعمال وسائح، لصنع نوعية حياة جديدة للجميع فإدارة المدن اليوم تحتاج لأدوات جديدة، وفكر مختلف، وإبداعات من نوع جديد .

وقال سموه: تتطور رؤيتنا مع الأيام، وتتغير قواعد التنمية لتتكيف مع واقع علمي ودولي جديد، ومن خلال تجربتنا الطويلة تعلمنا أنه لا يوجد نموذج دائم واحد في التنمية، بل إبداع دائم، وتطوير لا يتوقف .

إلى ذلك، أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي أن التوجيهات تقضي بالبدء فوراً في تنفيذ المشروع الجديد الذي يعتبر مرحلة متطورة تأتي استكمالاً لمشروع الحكومة الذكية الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في وقت سابق وقطعت فيه الجهات الحكومية شوطاً كبيراً، في حين سيكون السكان هم محور المشروع الحالي عبر توفير بنية تحتية متطورة لهم وربطهم مع أنظمة إدارة المدينة عبر شبكات عالية السرعة في الأماكن العامة وألياف بصرية ستشكل العمود الفقري للمشروع الجديد، وستعمل على توفير معلومات حية ومتنوعة تتعلق بالعديد من المجالات المرتبطة بحياتهم اليومية .

ويوفر المشروع الجديد معلومات حول حالة الطقس وحركة السير والنقل والطوارئ وخدمات ذكية في التعليم والصحة إضافة لتوفير خدمات ترفيهية وسياحية بطريقة جديدة كالمطاعم الذكية وخدمات الطيران الذكية وأنظمة المرور الذكية، كما سيتم التركيز أيضاً على إدارة الخدمات الاقتصادية المقدمة للمستثمرين ورجال الأعمال بطريقة ذكية ومترابطة كخدمات البورصة الذكية والموانئ والجمارك الذكية وغيرها . كما أن أجهزة الاستشعار الذكية الموزعة على جميع أرجاء المدينة ستلعب دوراً رئيساً في توفير كل هذه المعلومات والخدمات بطريقة غير محسوسة وبدقة عالية وستربط جميع السكان بطريقة شخصية بمدينتهم .

وأكد سمو ولي عهد دبي أن جميع مبادرات ومشاريع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المتعلقة بالتكنولوجيا والإنترنت التي أطلقها خلال السنوات الأخيرة كانت تشير إلى أننا كنا نسير باتجاه مدينة مختلفة، وخدمات مختلفة، وحياة جديدة في إمارة دبي لكل الزوار والمقيمين .

وأوضح سموه أن مدينة دبي ستكون أكبر مختبر عالمي مفتوح لجميع التطبيقات التفاعلية والحكومية، وقال سموه: أدعو الجميع لأن يكونوا جزءاً من هذه الرحلة، وكذلك أدعو كل الخبراء والمتخصصين المشاركين معنا في معرض جيتكس لهذا العام أن ينضموا إلينا ويساهموا معنا في صنع نموذج جديد للحياة، ونموذج جديد في إدارة المدن وفق الرؤية المتجددة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم .

وتستخدم المدينة الذكية بيانات إلكترونية متكاملة وتتصل ببعضها بعضاً عن طريق منظومات معلوماتية وشبكات متزامنة للعمل على تنظيم أمور المدينة بالاعتماد على الحواسيب والبرامج الخاصة وتعتمد على الإنترنت وتكنولوجيا الحوسبة السحابية لتنفيذ بنية تحتية وخدمات تشمل إدارة المدينة والتعليم والرعاية الصحية والأمن العام والنقل والمرافق بشكل أكثر كفاءة وأكثر اعتماداً على التكنولوجيا، كما تعتمد على أجهزة وأدوات الاستشعار موزعة على كل المواقع الحيوية والرئيسة في الإمارة .

وتهدف المدن الذكية بشكل أساسي إلى توطيد علاقات التعاون بين المدينة ومواطنيها والمقيمين فيها عبر تعزيز ترابط مرافق وأركان المدينة بعضها ببعض باستخدام أكبر عدد ممكن من التطبيقات الذكية، والتركيز على خدمة المواطنين والمقيمين في حياتهم اليومية من خلال المعلومات العملية حول الطقس وحركة السير وخدمات النقل وصولاً إلى خدمات الطوارئ بحيث يمكن مراقبة حركة الطرق لتخفيف الازدحام وتأمين معلومات أفضل حول الواقع المعيشي .

وتمثل الاتصالات بكل فروعها محوراً أساسياً لبناء المجتمعات الذكية المتكاملة من ضمنها الاتصالات بين الأفراد وبين الناس ومجتمعات الأعمال بحيث تتمحور جميعها حول الإنسان .

وتعتبر الشبكات السلكية البصرية واللاسلكية عريضة النطاق وعالية السرعة مثل تكنولوجيا الشبكات اللاسلكي (طى-ئي) وتكنولوجيا الاتصالات قريبة المجال . أهم دعائم منظومات الاتصالات الحديثة التي تؤسس لبناء المدن الذكية حول العالم .

وستساهم تكنولوجيا الشبكات اللاسلكية طى-ئي وتكنولوجيا الاتصالات قريبة المجال على سبيل المثال في معرفة العروض الخاصة المتوافرة في المتاجر في تلك اللحظة من خلال توجيه حامل الهاتف الذكي إلى المتجر المعين . كذلك ستوفر معلومات حول المواقع الرئيسة في الإمارة مثل برج خليفة لتعريف السائحين الذين يحملون هواتف ذكية بالمعالم الرئيسة وهويتها وتاريخ البناء وعدد الطوابق وغيرها فضلاً عن الوجهات الترفيهية والخدمات الأخرى المتصلة .

وستعزز هذه المبادرة من قدرة دبي على الاستدامة والمنافسة عبر توظيف التكنولوجيات الذكية التي تركز على تطبيق تكنولوجيات الحوسبة في جميع أركان الإمارة ومرافقها .

الفعاليات أكدت أنها خطوة تنموية ريادية شاملة

مبادرة محمد بن راشد تقود دبي للمركز الأول عالمياً

ثمنت فعاليات رسمية واقتصادية ومجتمعية مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى مدينة ذكية، مؤكدة أن هذه المبادرة تأتي ضمن سلسلة مبادرات تنموية ريادية شاملة أطلقها سموه، تستشرف آفاق المستقبل وتنهض بدبي خاصة والإمارات عامة لبلوغ المركز الأول عالمياً في كل المجالات، وأكدت الفعاليات أن المبادرة تدعم القطاع الاستثماري للإمارة وتجذب المستثمرين وتحول دبي إلى مدينة عالمية من الدرجة الأولى .

سعيد الطاير: جهوزية كاملة للمشروع

أكدت هيئة كهرباء ومياه دبي جهوزيتها الكاملة والمسبقة للمشروع الجديد دبي مدينة ذكية الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أمس، بحسب سعيد محمد الطاير، عضو مجلس الإدارة المنتدب، والرئيس التنفيذي للهيئة .

وأشار الطاير في تصريح لالخليج إلى أن الإمارة تتمتع ببنية كهرباء ومياه تحتية قوية ومتطورة جداً جاهزة لاستيعاب أي مشاريع تطويرية جديدة فيها، مشيداً بإعلان سموه عن إطلاق المشروع أمس ومعرباً عن ثقته بخطط الإمارة المستقبلية وبدور دوائر ومؤسسات الإمارة كافة لدعم مثل هذه المشاريع التنموية .

وأضاف الطاير أن نظام حكومة دبي الذكية التي تقدم خدماتها من خلاله للمواطنين والمقيمين في الإمارة عبر الهواتف والأجهزة الذكية شكلت نقطة إنطلاق لمثل تلك المشاريع .

وأوضح سعيد الطاير أن هيئة كهرباء ومياه دبي تعمل بنظام قوي عالمي قادر على تقديم الخدمات للدوائر والمؤسسات والشركات الحكومية كافة .

وكشف الطاير عن اكتفاء محطات إمارة دبي من المياه ل 8 سنوات والكهرباء ل 5 سنوات مقبلة، مؤكداً قدرة الهيئة على تلبية الدعم لأي مشاريع مزمع تنفيذها خلال السنوات المقبلة، وتعاونها المستمر مع الجهات الحكومية الأخرى، مضيفاً أننا في الهيئة لا نخطط ل 2015 فقط بل نضع خطط ل 2020 وما بعدها لتجنب أي أزمات .

عبدالرحمن آل صالح: رؤية ريادية شاملة

قال عبدالرحمن آل صالح، المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي إن المشروع الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والرامي إلى تحويل دبي إلى مدينة ذكية تُدار فيها قطاعات التعليم والرعاية الصحية والأمن العام عبر أنظمة ذكية، إنما يأتي استكمالاً للمبادرة التي أطلقها سموه حديثاً لتحويل الحكومة الإلكترونية إلى حكومة ذكية ضمن رؤية ريادية شاملة .

وأضاف قائلاً: قيادتنا الرشيدة ترى أن الهدف لا يكمن في الريادة والوصول بدبي إلى المركز الأول فحسب، وإنما يكمن في البقاء دوماً في الطليعة، وامتطاء سروج الإبداع لمجابهة التحديات وضمان التفوّق في جميع الميادين .

وأكد أن هذه المبادرة الخلاّقة ليست إلاّ دافعاً ومحفزاً للمؤسسات الحكومية كي تُقدم مزيداً من الخدمات الذكية للمتعاملين، وتشجيعاً لسكان الإمارة على توسيع الإقبال على تلك الخدمات بكل سهولة ويُسر، ما يوفر الوقت والجهد والمال على الجميع، ويُسهم إسهاماً عظيماً في تعزيز البنية التحتية المتكاملة القائمة في كل القطاعات .

محمد المعلم: ترسخ المكانة العالمية للدولة

قال محمد المعلم، نائب الرئيس الاول ومدير عام موانئ دبي العالمية، إن مشروع تحويل دبي إلى مدينة ذكية يتماشى مع طموحات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بان تكون دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة في مصاف الدول المتقدمة . ونحن في موانئ دبي العالمية جزء من هذه الرؤية، ولقد قمنا بتحويل جميع خدماتنا في ميناء جبل علي إلى خدمات إلكترونية، حيث بات باستطاعة التجار في دبي إنجاز جميع معاملاتهم وتخليص بضائعهم من خلال بوابة إلكترونية موحدة . وبهذه المناسبة نهنئ دبي ودولة الإمارات قيادة وشعبا بهذه المبادرة التنموية التي تعتبر خطوة متقدمة نحو ترسيخ مكانة دولتنا العالمية .

مطر الطاير: خريطة طريق للتحول إلى الحكومة الذكية

قال مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات إن الأخيرة أعلنت فور اطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لمبادرة التحول من الحكومة الإلكترونية إلى الحكومة الذكية التي تقدم خدماتها عبر الهاتف المحمول عن خريطة طريق لتنفيذ توجيهات سموه، وتضمنت هذه الخريطة رفع عدد الخدمات التي تقدمها الهيئة عبر الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة (أي فون، أندرويد، بلاك بيري وويندوز 8) من 17 خدمة حالياً، إلى 72 خدمة في نهاية عام ،2014 وصولاً إلى تغطية أكبر من الخدمات التي تقدمها في النصف الأول من عام ،2015 كما ستقوم الهيئة بدراسة كافة الخدمات المقدمة للجمهور والتي يقدر عددها بنحو 208 خدمات، منها 156 خدمة يتم تقديمها حالياً إلكترونياً، وتحليلها وتحديد إمكانية تقديمها من خلال الهواتف الذكية إما جزئياً أو بشكل كامل، إلى جانب الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية للوصول إلى خدمات مبتكرة ومبدعة يمكن تقديمها عبر الهواتف الذكية، مشيراً إلى أن اختيار الخدمات يتم بناءً على عدد من المعايير منها أن تكون الخدمة متوفرة إلكترونياً، وأن تكون خدمة إجرائية، وتفاعلية ومعلوماتية، وأن تكون الخدمة موجهة للأفراد، وأن تكون نسبة الاستخدام عالية .

هلال المري: استمرار النمو والرخاء

أشاد هلال سعيد المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، بمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بتحويل دبي إلى مدينة ذكية .

وأشار إلى أن هذه المبادرة تؤكد أن دبي مستمرة في طريقها نحو النمو والرخاء عبر جميع القطاعات .

وأضاف المري أن القطاع السياحي في دبي سوف يستفيد أقصى استفادة وبدرجة كبيرة من هذه المبادرة .

وأشار إلى أن دائرة السياحة والتسويق التجاري تعمل الآن على عدد من المشروعات الذكية توفر للزوار تجربة متكاملة من الضيافة والخدمات إلى جانب الترويج للإمارة وفنادقها وعوامل الجذب السياحي والفعاليات التي تقام فيها .

جمال الحاي: تحول دبي إلى مدينة عصرية

قال جمال الحاي النائب التنفيذي الأول للرئيس للشؤون الدولية والاتصال في مؤسسة مطارات دبي، إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي عودنا على الابتكار والتطوير الدائم ويدرك أن الإدارة الناجحة دائماً ما تحتاج إلى التميز والتجديد، مشيراً إلى أن هذه المبادرة ليست الأولى ولن تكون الأخيرة التي ترفع من دبي لتضعها في مستوى المدن العصرية والعالمية .

وأوضح الحاي أن تحويل دبي إلى مدينة ذكية عبر توفير خدمة الإنترنت عالي السرعة من شأنه أن يخفف الضغط عن الدوائر الحكومية ويسهل على العملاء والمراجعين إتمام جميع عملياتهم دون الحاجة إلى زيارة هذه الدوائر .

وأضاف الحاي أن سموه عودنا على المبادرات الجديدة التي تسهم في تحسين نوعية الحياة للجميع مشيراً إلى أن هذه المبادرة تخدم جميع الجهات الحكومية الحكومية والقطاعات الاقتصادية بما فيها السياحة والتسوق وبقية القطاعات الاقتصادية .

فوزية غريب: ترجمة حقيقية للفكر المستنير

قالت وكيل وزارة التربية والتعليم المساعد للعمليات التربوية فوزية حسن غريب أن مشروع المدينة الذكية الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ما هو إلا ترجمة حقيقية لفكر سموه المستنير الذي يعكس ذكاء شخصية، ونظرة سموه الثاقبة نحو مستقبل مشرق ليس لإمارة دبي فقط بل لإمارات الدولة كافة .

وأضافت غريب أن وزارة التربية تعمل على قدم وساق نحو تحقيق أهداف ورؤى صاحب السمو نائب رئيس الدولة بما يواكب التقدم التقني المتسارع في جميع دول العالم، موضحة أن الوزارة تتجه لتطبيق 113 خدمة ذكية خلال العام الجاري، سواء التي تقدم في مبنى الوزارة أو المناطق التعليمية والمدارس التابعة لها، مما يؤدي من دون شك إلى صنع مستقبل جديد للمجتمع التربوي بأفراده وطلابه وأولياء أموره .

وأكدت أهمية الاستمرار في مسيرة الخدمات الذكية من دون توقف وبمؤشرات ثابتة ومتوازية تواكب فكر وتوجهات صاحب السمو التي تهدف إلى تحقيق العالمية بما يضمن لأبنائنا مستقبلاً جديداً وفكراً تنموياً واعياً يستطيع المنافسة ولديه القدرة على الإبداع .

عيسى الميدور: نقلة نوعية في كل المجالات

توجه المهندس عيسى الميدور مدير عام هيئة الصحة بدبي بالشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله على مبادرة سموه بإطلاق مشروع جديد لتحويل دبي مدينة ذكية .

وأكد المهندس الميدور أهمية هذا المشروع الذي سيشكل نقلة نوعية في مختلف مجالات الحياة يلمسها المواطن والمقيم والزائر لمدينة دبي التي باتت أنموذجاً حياً في تقديم خدمات متميزة تتماشى مع متطلبات وتطورات العصر الحديث .

وأوضح مدير عام هيئة الصحة بدبي أن هذا المشروع يترجم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد لحكومة المستقبل التي يصفها سموه بأنها حكومة لا تنام، تعمل 24 ساعة في اليوم 365 يوماً في السنة، وانها حكومة مبدعة، تستجيب بسرعة للمتغيرات، وتبتكر حلولاً لكافة التحديات لتسهيل حياة الناس وتحقيق السعادة لهم .

وأكد المهندس الميدور أن إطلاق هذا المشروع سينعكس بشكل إيجابي على قطاع الرعاية الصحية بدبي وسيعزز من قدراته لتحقيق سعادة الناس والاستجابة لمتطلباتهم واحتياجاتهم في الوقت المناسب من خلال توفير البنية التحتية كالانترنت عالي السرعة في الأماكن العامة لكافة السكان بدبي لتحسين نوعية الحياة للجميع وتمكينهم من استخدام كافة التطبيقات الذكية التي ستوفرها حكومة دبي لتسهيل حياة الناس .

وقال مدير عام هيئة الصحة بدبي إن المشروع الجديد سيساهم في دعم جهود الهيئة لتحقيق رؤية الحكومة الذكية وسيمكن أفراد المجتمع من خلال تسهيل الوصول إلى التطبيقات الذكية للهيئة والمعلومات والارشادات الصحية وبما ينعكس إيجاباً على رفع مستوى الوعي الصحي لدى الجمهور .

وقال المهندس الميدور ان الهيئة لديها رؤية واضحة لترجمة مبادرة الحكومة الذكية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله .

وقال إن الهيئة وفي اطار سعيها الدائم للتميز فقد بدأت بالفعل في تطبيق عدد من المبادرات والاجراءات التي سيتم الكشف عنها خلال المشاركة بمعرض جيتكس 2013م والتي ستشكل نقلة ملموسة في مستوى ونوعية الخدمات التي تقدمها الهيئة لعملائها من خلال حزمة من التطبيقات الذكية وتعزيز المرافق الصحية بالخدمات الإلكترونية الذكية، وفقا للاحتياجات الصحية المستقبلية لسكان الإمارة وضيوفها .

وأشار مدير عام هيئة الصحة بدبي إلى أن إسعاد الناس هو الهدف الرئيس لحكومة المستقبل التي تضع في مقدمة اولوياتها خدمة المجتمع وتسهيل حصوله على خدماتها بكل سهولة ويسر .

عثمان سلطان: دو تضع إمكاناتها لدعم المبادرة

قال عثمان سلطان الرئيس التنفيذي لشركة دو: إن الشركة تضع كافة إمكاناتها الفنية والبشرية لدعم مشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحويل مدينة دبي لمدينة ذكية .

وأكد سلطان أن دو ومن خلال تغطيتها أنحاء مدينة دبي كافة بخدمات الانترنت السريع أرضياً وعبر الهاتف المتحرك ستستطيع توفير الانترنت في جميع الأماكن العامة وفق مشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لخدمة سكان دبي وتحسين نوعية الحياة لهم .

وأوضح سلطان أن دبي سيتم تغطيتها قريباً بشبكات الجيل الرابع التي ستوفر سرعات انترنت غير مسبوقة وهو ما يجعل المدينة من أسرع مدن العالم في سرعات الانترنت التي تسهم في تحسين جودة الحياة للسكان بالإضافة إلى المساهمة في النمو المستدام لاقتصاد الإمارة ككل .

البنا: يخدم التحول إلى الحكومة الذكية

قال الخبير الاقتصادي أحمد البنا: إن توفير الإنترنت عالي السرعة سوف يخدم التحول إلى الحكومة الذكية وسيساهم في التعامل السهل مع كافة التطبيقات في أي مكان داخل إمارة دبي .

وأشار إلى أن المبادرة والتي ستوفر الإنترنت عالي السرعة في الأماكن العامة ستوفر وقت وجهد الأفراد عبر إنهاء خدماتهم عبر الهواتف الذكية .

وأكد الخبير الاقتصادي أحمد البنا أن السعي نحو التميز سيبقى مهمة دائمة للمؤسسات الحكومية بدبي والتي تستمد رؤيتها من الفكر الثاقب لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي يؤمن بأنه لا يوجد خط نهاية لسباق التميز، على مختلف المستويات الحكومية والخاصة .

أحمد بن حميدان: المبادرة تساعد على بناء بيئة خضراء

اعتبر أحمد بن حميدان مدير عام حكومة دبي الذكية، مبادرة المدينة الذكية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أمس، أنها ترجمة لرؤى قائد متجددة باستمرار، حيث إنها تترجم تأكيدات سموه على أنه من الضروري الوصول إلى مرحلة إسعاد المتعاملين، مضيفاً: بلا شك أن المبادرة تؤكد أن دبي تسير بقيادة سموه في الاتجاه الصحيح نحو تأكيد مركزها المتميز عالمياً، خاصة أننا مقبلون على حدث عالمي، وهو السعي لاستضافة إكسبو 2020 .

وصرح ابن حميدان بأنه تم البدء في استكمال الإجراءات لتحويل دبي إلى مدينة ذكية بالكامل، محورها المتعامل، سواء كان المؤسسات والشركات أو الأفراد، مواطنين كانوا أو مقيمين، مما يجعلها المدينة المفضلة للسكن والعيش وممارسة الأعمال، موضحاً أن المقيم في دبي يستطيع الاتصال بأي مكان من خلال الخدمات الذكية السريعة والمتطورة التي تقدمها الحكومة له عبر هاتفه المتحرك .

وتابع: قريباً جداً سنرى الخدمات الكثيرة التي ستقدم للمتعامل بشكل سريع، مما يوفر له الوقت والجهد، حيث يستطيع تعبئة رصيد سالك ودفع فواتيره من كهرباء وغيرها عبر الهاتف الذكي، وذلك في دقيقة، ما يعني أن هذه المبادرة تختصر له الوقت بصورة كبيرة، بالإضافة إلى أنها تساعد على بناء بيئة خضراء، فالخدمات المقدمة للإنسان من خلال المبادرة تصله في بيته أو مكتبه من دون الحاجة إلى التحرك أو الانتقال، ما يجعل البيئة أكثر نقاءً، لافتاً إلى أن معرض جيتكس سيشهد طرح العديد من الخدمات حول هذه المبادرة .

فيصل عقيل: التعامل مع البنوك في أي مكان

قال فيصل عقيل نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الأفراد والثروات في مصرف الإمارات الإسلامي، إن مشروع المدينة الذكية سيدفع عملاء البنوك إلى تنفيذ كافة معاملاتهم من خلال التطبيقات التي توفرها البنوك في أي مكان وبذلك فإن العميل غير مضطر للذهاب إلى فرع البنك، الأمر الذي سيخفف الضغوط على فروع البنوك ويوفر وقت وجهد العميل .

شريف كامل: تجعل دبي منافساً قوياً في مجال الأعمال

قال شريف كامل، الرئيس الإقليمي لمراكز اللاينس للأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إن البنية الاقتصادية التي ترسيها دبي عبر التشريعيات والمبادرات جعلت دبي منافساً قوياً في مجال الأعمال .

وأشار شريف كامل إلى أن مبادرة توفير الانترنت عالي السرعة وتحويل دبي لمدينة ذكية سوف يضاعف سقف الآمال والطموحات من قبل المستثمرين القادمين إلى المنطقة لتأسيس شركات جديدة، لافتاً إلى أن هذه المبادرة سوف تكون حدثاً كبيراً يغير من مفهوم الأعمال في دبي .

وأكد أن دبي مدعومة ببنية اقتصادية قوية في مجال تأسيس الشركات الذي تعد دبي فيه الأسرع على مستوى المنطقة، حيث تسير دبي بوتيرة سريعة في هذا القطاع، ما قلص من إجراءات تأسيس الشركات بالإمارة، وجعلها في طريقها لتصبح منافساً لأكبر مراكز المال والأعمال في العالم، وهو ما سوف يرسخ في المستقبل عبر بنية تقنية عالية المستوى تساعد المستثمرين على أداء أعمالهم .

وأشار كامل إلى أن هناك طلبات كثيرة من قبل الشركات العالمية للدخول إلى السوق الإماراتي، باعتباره بيئة استثمارية خصبة، فضلاً عن كونه معبراً لكتلة سكانية تتخطى الملياري نسمة في المنطقة العربية والشرق الأوسط والخليج وشبه القارة الهندية وإيران .

خالد المالك: يرتقي بقدرة دبي التنافسية

رحب خالد المالك، الرئيس التنفيذي لدبي للعقارات، بمشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، بشأن تحويل دبي لمدينة ذكية من خلال توفير خدمة الإنترنت عالي السرعة في الأماكن العامة لكافة سكان الإمارة وتوفير المعلومات والخدمات الحية لهم .

وأوضح المالك أن هذا المشروع المهم سيلعب دوراً قوياً في دعم التوجهات المستقبلية لحكومة دبي الرشيدة على صعيد تطوير البينة التحتية المتكاملة وتوفير شبكات التقنية والتكنولوجيا الحديثة التي تصب في عصب كل المبادرات التي أعلنت عنها سابقاً مثل تحول دبي إلى عاصمة الاقتصاد الإسلامي ومركز عالمي للأعمال .

وأكد أيضاً أن هذا المشروع سيرتقي بقدرة دبي التنافسية من حيث تطبيق معايير الحوكمة والشفافية وتوفير الوسائل للوصول إلى المعلومات والبيانات في أسرع وقت، مشيراً إلى أن هذا المشروع سيدفع كافة العاملين في القطاعين العام والخاص إلى مواكبة هذا التحول والتعاطي معه بنفس الإيجابية ما يعزز المزيد من الثقة بالمدينة عالمياً .

عبدالجليل مصبح: قطاع التجزئة أكبر المستفيدين

أكد رجل الأعمال محمد عبدالجليل مصبح، الرئيس التنفيذي لشركة برزم، إن قطاع التجزئة سوف يكون من أكثر القطاعات المستفيدة من مشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بتحويل دبي إلى مدينة ذكية عبر توفير الانترنت عالي السرعة، حيث يتيح ذلك سهولة الوصول من قبل المقيمين والوافدين وبخاصة تلك الفئة القادمة إلى الدولة لأول مرة .

وأشار إلى أن هذا المشروع سوف يزيد نسبة المبيعات في قطاع الهدايا والعلامات التجارية الفاخرة من قبل السياح القادمين إلى دبي بهدف التسوق والراغبين في الحصول على أفضل المنتجات والعروض والأسعار، والتي غالباً ما تكون موزعة عبر عشرات المتاجر بدبي التي تحتضن مئات العلامات التجارية، مشيراً إلى أن هذا النظام الجديد سوف يعرف جمهور المتعاملين على المتاجر الموزعة في جميع أنحاء دبي، وذلك بكل سهولة ويسر .

وألمح مصبح، إلى قطاع التجزئة محرك رئيس ومساهم في دفع العجلة الاقتصادية في دبي وهو ما يجعل تأثيرات هذه المشروعات الضخمة قوياً على نمو القطاع، والتي تعود إلى عوامل متعددة أولها تلك المبادرات الخلاقة وتنوع مفاهيم تجارة التجزئة الحديثة والتعافي الاقتصادي، واستمرار تدفق السياح من خلال زيادة عوامل الجذب .

سعيد العابدي:يعزز التنافسية السياحية

قال سعيد العابدي رئيس مجموعة العابدي إن دبي بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تحرص على التطوير والابتكار في جميع المجالات الادارية والاقتصادية .

وأشار سعيد العابدي إلى أن مشروع تحويل دبي إلى مدينة عصرية عبر توفير خدمات الانترنت في جميع أنحاء دبي تؤكد أن الإمارة تسير نحو تطبيق معايير الشفافية والحوكمة .

وقال العابدي إن هذا المشروع يلعب دوراً كبيراً في تعزيز البنية التحتية التكنولوجية للإمارة ويؤسس لمدينة عالمية من حيث مستوى الرفاهية والقدرة على المنافسة في جميع المجالات عبر تسخير التكنولوجيا لخدمة الانسان .

وأشار العابدي إلى أن هذا المشروع يسهم في جاذبية دبي السياحية ويعتبر خطوة نحو تحقيق استراتيجية دبي 2020 التي تهدف إلى مضاعفة أعداد السياح في الإمارة إلى 20 مليون سائح .

محمد المطوع:دبي مدينة الابتكار

قال رجل الأعمال محمد عبدالرزاق المطوع، الرئيس التنفيذي لمجموعة الوليد للاستثمار: تواصل دبي المضي قدما نحو ابتكار المزيد من الأفكار والمشاريع والمبادرات الحديثة التي تساهم في تحقيق الأهداف والخطط المستقبلية التي رسمتها رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وهو المركز الأول .

وأضاف المطوع قائلاً: يفاجئنا سموه دوماً بفتح أبواب جديدة تنير لنا طريق المستقبل وتؤسس لنا آفاقا للعمل وبذل المستحيل في سبيل مستقبل الوطن .

وها هو مشروع تحويل دبي إلى مدينة ذكية خير مثال على ذلك، حيث يدفعنا إلى تطوير رؤيتنا للتكيف مع الواقع الجديد لنكون جزءاً لا يتجزأ منه .

أشادوا بمبادرة مدينة "دبي الذكية"

متابعو تغريدة محمد بن راشد يفخرون بالقيادة الرشيدة

دبي - إبراهيم الصبح:

أكد المتابعون لصفحة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، فخرهم بهذه القيادة المتجددة والمتطورة وأشادوا بمبادرة مدينة دبي الذكية، حيث أثارت تغريدة سموه، التي أطلقها على حسابه في موقع التواصل تويتر اهتمام الكثير من المغردين، وتم تداولها بشكل كبير، وتمت إعادتهاRe Tweet مرات عديدة وهو ليس بالأمر الجديد على تغريدات سموه .

وكان سموه قد غرد أمس معلناً إطلاق مشروع جديد لتحويل مدينة دبي إلى مدينة ذكية، حيث سيتم إدارة المدينة والتعليم والرعاية الصحية والأمن العام عبر أنظمة ذكية، وأضاف أنه من خلال المشروع الجديد سيتم توفير الانترنت عالي السرعة في الأماكن العامة لكافة السكان بدبي، وتوفير معلومات وخدمات حية لهم، مؤكداً على اشتمال مشروع المدينة الذكية، على أجهزة استشعار موزعة في أرجاء الإمارة، لخدمة السكان بشكل أفضل وتحسين نوعية الحياة للجميع .

وقد وصف حمد الحمادي قيادة سموه بأنها، قيادة تفاجئنا بالجديد كل يوم . . لم نعد نحلم، أصبح لدينا ما يفوق الأحلام وفق رؤية استراتيجية تليق بأسعد شعب، وأكد محمد سيف إعجابه بالمبادرة بقوله: هنا على هذه الأرض وبالقيادة الرشيدة يصبح الرقم (1) والوصول إليه حقيقة نتلمسها، هنا وطن وقيادة وشعب عشقوا المستحيل .

فعل يسبق القول

وأضاف علي الشرفاء والله عيال زايد تربوا على تربيته السمحة والطيبة ونتمنى للعالم كله الخير يارب كل العرب والمسلمين يارب، وفي جزء آخر الحمد لله والشكر على هذه القيادة الحكيمة والدولة الحبيبة وعلى الشعب الطيب الإماراتي الحمد لله .

وغرد متابع آخر للصفحة عيدك مبارك . . . فعلك يسبق كلامك . . وكلامك رائع ومؤثر، وقالت المتابعة تغريد أمين البشرية والإنسانية والصدق والإخلاص والطموح والفكر والإبداع والتطوير . . نموذج يحقق عالماً أفضل أرجو أن يبدأ من وطننا العربي .

الكل يحلم ودبي تحقق

وثمن نايف بن مسرع مبادرة صاحب السمو بقوله أبو راشد . . إلى أين تُحَلِّقون بشعبكم؟! كيف السبيل إلى استنساخ توثبكم؟، وقالت مريم النعيمي سموكم دائماً سباقين في توفير جودة حياة عالية لشعب الإمارات ولضيوفها للتمتع بكل ما هو جديد ومفيد، ووصف محمد سيف مبادرات وإنجازات دبي على جميع الأصعدة بقوله الكل يحلم، ودبي تحقق، وشكر نبيل ناصر البشر سموه بقوله الله يوفقك يا شيخ، فعلاً حققت أحلام الشعب الإماراتي، شكراً لك، ودعا المغردون لسموه بطول العمر ووافر الصحة والعافية، وأن يكون ذخراً لشعبه وأهله .

رجال القضاء والشرطة: رؤية ثاقبة وخطوة عظيمة

أشاد رجال القضاء والشرطة بمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى مدينة ذكية وأكدوا الرؤية الثاقبة لسموه في إطلاق هذه الخطوة العظيمة والمبادرة التنموية الرائدة والشاملة التي سترتقي حتماً بدبي خاصة وبالإمارات عامة إلى مزيد من المراكز الأولى عالمياً .

عصام الحميدان: نيابة دبي تواكب التحول خطوة خطوة

أكد المستشار عصام الحميدان النائب العام لإمارة دبي أن توجهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تحويل دبي إلى مدينة ذكية، يدل على مدى الرؤية الثاقبة لسموه الهادفة إلى توفير الحياة الكريمة للمواطن من تعليم وصحة وآمن على مستوى راق، وهو ما ينعكس على احتلال المدينة المراكز الأولى عالمياً .

وأكد أن نيابة دبي تواكب توجهات سموه نحو التحول إلى الحكومة الذكية وباتت تقدم خدماتها لجميع المتعاملين عبر الهاتف المحمول والأجهزة الذكية، مشيراً إلى أن النيابة تسير خطوة بخطوة إلى هذا التحول عبر طرحها التطبيقات الجديدة والنوعية الهادفة لتطوير العملية القضائية في الإمارة .

وأشار إلى أن رؤية سموه واضحة وهدفها أن يكون المواطن في المركز الأولى عالميا، مبيناً أن رؤية سموه أثمرت قبل أشهر حصول الإمارات على المرتبة الأولى في مجالي الكفاءات الحكومية والترابط المجتمعي، وهذا أمر متوقع بفضل قيادتنا الرشيدة والحكيمة .

وأكد أن الأداء الحكومي في كل المؤسسات يشهد تطوراً كبيراً يشهد الجميع له من مختلف مناطق العالم، حتى أصبح اسم دبي كجوهرة تبرق للعالم بكل ما هو حديث وجديد على مستوى الخدمات الحكومية .

وبين أن مشروع المدينة الذكية سيكون أحد الطرق لتحقيق استراتيجية الحكومة عام 2021 التي تستهدف وضع الإمارات في مصاف الدول المتقدمة، حيث إن الانترنت والخدمات الالكترونية باتت من أساسيات الحياة لأي إنسان في ظل التطور التكنولوجي السريع .

أحمد بن هزيم: تسبق الجميع في الخدمات الذكية

أكد الدكتور أحمد بن هزيم مدير عام محاكم دبي أن دبي تسبق الجميع في جهوزيتها نحو تقديم خدمات ذكية إلى المتعاملين، مشيراً إلى أن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن مشروع تحويل دبي إلى مدينة ذكية في قطاعات التعليم والصحة والأمن دليل على الجاهزية والتقديم السريع للإمارة .

وأشار إلى أن محاكم دبي تواكب التوجه نحو الحكومة الذكية، وقد أنجزت الكثير من الخدمات الذكية للمتعاملين كخدمات الاستعلام ومتابعة القضايا عن بعد وغيرها من الخدمات التي لاقت استحساناً وثناءً كبيراً من الجمهور .

وأكد ابن هزيم أن التحول نحو الحكومة الذكية سيؤثر في مختلف جوانب الحياة في مواطني إمارة دبي والمقيمين فيها، وسيرسخ موقع الإمارة في مقدمة المدن النامية في اقتصاد المعرفة .

ضاحي خلفان : مشروع عملاق ودبي ستكون المدينة الأذكى عالمياً

أكد الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، فيما يتعلق بالتطوير والتنمية في كل أنحاء الدولة بشكل عام ودبي بشكل خاص إنما هي رؤية وفكر رجل يرى أن الإمارات لا يمكن أن تكون إلا في المقدمة دوماً، لافتاً إلى أن سموه بإطلاقه لهذا المشروع لتحويل مدينة دبي لمدينة ذكية بشكل شامل، يقدم دليلاً شاملاً للعالم أجمع على أن دبي هي مدينة عالمية بل تحتل الصدارة في التنمية، والتطور، وتواكب بل تتفوق على كل المستجدات .

وقال الفريق تميم إن سموه أطلق مشروع الحكومة الذكية منذ أشهر على مستوى الحكومة الاتحادية، واليوم يحول دبي بأكملها وبكل خدماتها إلى مدينة ذكية لم يسبقها أو يضاهيها الخدمات التي ستقدمها مدينة أخرى في العالم، وهذا دليل فكر يتطور، ويواكب، بل يرى المستقبل بأفق واسع .

وأفاد الفريق ضاحي خلفان أن دوائر حكومة دبي وفي مقدمتها شرطة دبي كانت سباقة للتحول للحكومة الذكية ليس من الآن ولكن منذ العام 1997 حيث إن شرطة دبي كانت أول من بادرت بإطلاق عدد من الخدمات الذكية ومنها خدمة دفع المخالفات عبر الهاتف، مؤكداً أن هناك العديد من الخدمات الذكية التي سوف يكشف الستار عنها قريباً، والتي تم الانتهاء منها وهي حالياً في مرحلة التشغيل التجريبي جميعها تصب في مجال الحكومة الذكية، وستقدم خدمات غير مسبوقة في العالم للمواطنين والمقيمين .

وأكد ان أي توجه لتطور البنية التحتية في إمارة دبي وحكومة دبي شرطة دبي مستعدة له، ودوما شرطة دبي في صدارة الدوائر المحلية بسرعة الإنجاز، بخبرائها ورجالها الأكفاء . وقال ان دبي تخطو خطوات متسارعة وناجحة في مجال التطور والمواكبة لكل المستجدات حتى أصبحت المدينة الذكية الأولى في العالم، لافتاً أنه بتوافر جميع الخدمات التي تحدث عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تكون دبي مدينة ذكية على ارض الواقع الفعلي .

خميس المزينة: محمد بن راشد سباق لإطلاق المشاريع العملاقة

قال اللواء خميس مطر المزينة نائب القائد العام لشرطة دبي إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق دائماً لإطلاق المشاريع العملاقة في جميع المجالات، مشيراً إلى أن سموه عندما أعلن عن الحكومة الذكية بدأ كل دوائر دبي المحلية ومن بينها شرطة دبي في التحول للخدمات الذكية، رغم أن شرطة دبي تمتلك بنية أساسية في هذا الجانب منذ سنوات إلا أنها تسعى للمزيد والأكثر تطوراً .

وأكد أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حريص كل الحرص على توفير كل أنواع الرفاهية للمواطنين والمقيمين بصفة عامة، ودوماً توجهات سموه بضرورة أن تتبوأ المؤسسات الحكومية الجانب الذكي في كل معاملات ليس فقط الخدمية ولكن الإدارية أيضاً، موضحاً أن إطلاق سموه لهذه المبادرة إنما هي رغبة أكيدة من جانبه أن تكون دبي من المدن السباقة عالمياً في تطبيق الحكومة الذكية .

ولفت إلى أن شرطة دبي هي جزء أصيل من مبادرة سموه، وجزء من حكومة دبي، ووزارة الداخلية، ولذلك فهي تسعى منذ سنوات لإيجاد التعامل الذكي في جميع خدماتها، والدليل على ذلك امتلاكها لغرفة عمليات تعد من أرقى غرف عمليات الشرطة في العالم، حيث تستخدم العديد من التقنيات الحديثة في تعاملاتها، وحالياً هناك العديد من البرامج الذكية التي ستطلق في طور التحول للحكومة الذكية، وجميعها من الأمور المسخرة لخدمة المواطنين والمقيمين .

وأشار إلى تطبيق أمنك بلمسة زر الذي يعد من التطبيقات الفريدة في العالم، وخدمة متابعة المسنين والمرضى إلكترونياً عبر غرفة العمليات، أيضاً هناك توجه لإطلاق عدد من الخدمات التقنية عبر الهواتف الذكية قريباً، مؤكداً أن شرطة دبي قطعت شوطاً كبيراً في التحول للحكومة الذكية .

وكشف اللواء المزينة عن أن التحول للحكومة الذكية لم يقتصر على الخدمات الأمنية فقط، ولكنه أيضاً يشمل الجانب الإداري لخدمة مجتمع الشرطة الداخلي، مشيراً إلى أنه بإمكان مدير الإدارة العامة أن يتعامل مع موظفيه عبر تقنية الفيديو، من دون الحاجة لطلب الموظف للحضور إليه، إضافة إلى أن جميع المعاملات تحول إلكترونياً حتى يتم إنجازها من دون أوراق . ولفت إلى أن تقنية التواصل مع الموظفين بالفيديو موجودة حالياً في عدد من الإدارات وسوف يتم تعميمها قريباً على كل الإدارات العامة .

راشد المطروشي: خدمة الناس وتحسين حياتهم محور المدينة الذكية

قال اللواء راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني بشأن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن مشروع تحويل دبي إلى مدينة ذكية: مثلما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي إنه لا يوجد نموذج دائم واحد في التنمية، بل إبداع دائم وتطوير لا يتوقف .

فإن جهود الجميع ومبادراتهم ستتركز على إبداع كل ما يكفل إدارة جميع الخدمات و المعلومات النشطة عبر الأنظمة الإلكترونية الذكية المترابطة مع بعضها، بهدف تحسين حياة الناس لصنع نموذج جديد لتنمية المدن اسمه دبي، بما في ذلك خدمات الدفاع المدني، وعملياته الأساسية (التوعية .الوقاية .المكافحة) مما يُمَكن السكان على اختلاف فئاتهم العمرية ومواقعهم وقطاعاتهم الاقتصادية والمجتمعية وطبيعة عملهم، الحصول على تلك الخدمات والتفاعل معها بسرعة فائقة وكلفة أقل، وتمثل الاتصالات بجميع فروعها محوراً أساسياً لبناء المجتمعات الذكية المتكاملة، ووسيلة لتلقي تلك الخدمات والتفاعل معها، ومن ضمنها الاتصالات بين الأفراد، وبين الناس ومجتمعات الأعمال، بحيث تتمحور جميعها حول الإنسان، عبر هاتفه الذكي وأجهزة الاتصال الأخرى .

محمد عيد المنصوري: مشروع يقفز بدبي إلى مصاف العواصم العالمية

قال اللواء محمد عيد المنصوري مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بشرطة دبي إن دبي بإدارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لا تتوقف عن إطلاق المشروعات التي من شأنها أن ترتقي في الإمارة لتصل بها الى مصاف العواصم العالمية، مؤكداً أن الإدارة لا تتوانى عن دعم المشاريع التي تسمو بالإمارة دائماً .

وتسعى لتسهيل العملية التطويرية لدبي من خلال حماية الهيئات والمنشآت والعمل على تجنب أي أخطاء ممكن أن يعيق عملية التنمية الشاملة .

مجالس الأعمال: نقطة جذب رئيسة للشركات العالمية

أكد سمير عبدالهادي رئيس مجلس الأعمال الفلسطيني والرئيس التنفيذي لشركة سامتيك ميدل ايست المتخصصة في مجال الأنظمة والحلول الذكية أن المشروع الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، والرامي إلى تحويل دبي إلى مدينة ذكية، طموحة ومن شأنها تسريع وتيرة الانتقال إلى اقتصاد المعرفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات باعتبارها الركائز الأساسية التي تبنى عليها الاقتصادات المتطورة في وقت أصبح فيه اقتصاد المعرفة قطاعاً إلزامياً ومكملاً لباقي القطاعات الاقتصادية التقليدية .

وأضاف: هذا المشروع سيسهم في جذب الاستثمارات المعرفية القائمة على كفاءة العنصر البشري واستخدام العقل للتطوير أكثر من الاعتماد على المواد الخام . وهو ما من شأنه إضافة موارد اقتصادية مهمة عند تطبيقها، كما أنه في الوقت نفسه سيكون حافزاً رئيساً لتشجيع المؤسسات على تحقيق الاستدامة وذلك من خلال تقديم خدمات تقلل من التلوث وتسهل على أفراد المجتمع إنجاز كافة معاملاتهم بطريقة ذكية وفعّالة .

وقال صالح العاروض عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة العلاقات الحكومية في مجلس الأعمال الروسي: تعتبر مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي من المبادرات السباقة والفريدة من نوعها في العالم ، وهذا يظهر في مشروع المدينة الذكية الذي سوف يوفر انترنت عالي السرعة في الأماكن العامة لكافة سكان دبي .

وأشار إلى أن مدى تقدم دبي في الخدمات الالكترونية والتطبيقات الذكية ينعكس على حياة المقيمين والوافدين في دبي، وهذا الأمر سوف يعزز من أنظمة التعليم في المدارس والكليات، إضافة الى دعم الجامعات في تقديم فرص التعليم المفتوح . وسوف يعزز هذا المشروع من كفاءة العاملين وتعظيم فرص العمل إضافة الى خلق بيئة إبداعية في الاقتصاد المعرفي للدولة .

ومن جهة أخرى، سوف يقدم المشروع الذكي الجديد الدعم للشركات والمؤسسات العاملة في الدولة، من خلال الخدمات الالكترونية والتطبيقات الذكية الخاصة بالمعاملات وغيرها، إضافة إلى جذب شركات الشبكات والاتصالات إلى الإمارة للاستفادة من هذا المشروع الفريد وهذا الأمر سينعكس على قطاعات الدولة بشكل عام لما فيه من أهمية عظمى للدولة وللإمارة .

وأكد باراس شهداد بوري رئيس المجلس الهندي لرجال الأعمال والمهنيين في دبي أن هذه الخطوة من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، تعتبر الأولى من نوعها في دول مجلس التعاون وفي العالم العربي .

وأضاف أن هذا المشروع سوف يخدم الأعمال والأنشطة الاستثمارية في الدولة ، وسوف يرفع من المستوى الاقتصادي من خلال تطوير البنية التحتية التكنولوجية ، إضافة إلى تحسين الاتصالات وشبكات الانترنت، وفي هذا الإطار، سوف يقدم مشروع المدينة الذكية دفعة للاقتصاد وللأعمال إضافة إلى رفع مستوى التعامل الالكتروني من خلال التطبيقات الذكية عبر الهاتف، والاستفادة منها في الحياة اليومية .

وذكر أن مختلف الشركات الهندية العاملة في الإمارات وخاصة الشركات الالكترونية وهندسة الشبكات سوف تستفيد من هذا المشروع لما يقدمه من مميزات لمجتمع الأعمال في دبي، في حين يرمي المشروع إلى توفير الوقت والمال والجهد الذي سيعزز من فعالية أنظمة العمل وبالتالي تحسين أداء الأعمال .

ومن جهة أخرى، سيعزز النظام الجديد قطاع التعليم في مختلف المؤسسات التعليمية من خلال التحول إلى التعليم الالكتروني أو التعليم عبر الانترنت، وسوف يقدم هذا المشروع أفضل أنظمة الحياة الجديدة للسكان في دبي وهي خطوة جديدة لمجتمع ومدينة ذكية .

جوناثان ديفيدسون: دبي تستخدم أحدث الأنظمة

قال جوناثان ديفيدسون رئيس مجلس الأعمال البريطاني في دبي والمناطق الشمالية: تسعى دبي دائماً إلى تبني أحدث الأنظمة التكنولوجية ويتمثل هذا الأمر في مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لتحويل دبي إلى مدينة ذكية، من خلال إطلاق مشاريع تعزز من خطى دبي في التحول إلى حكومة ذكية متكاملة .

وأكد ديفيدسون أن هذه المبادرة تشكل فرصة للشركات البريطانية التي تعمل في مجال الاتصالات والشركات العاملة في دولة الإمارات للعمل جنباً إلى جنب مع الشركات الإماراتية وبالتحديد مع حكومة دبي في دعم هذا المشروع الفريد .

وأشار إلى أن هذا المشروع يعزز من رؤية سموه الفذة في تقديم الدعم الكبير للقطاع التعليمي ولاسيما المجتمع بأكمله من خلال زيادة تعرض المدارس والجامعات والكليات والمؤسسات التعليمية إلى أنظمة الانترنت وشبكات الاتصال الحديثة، في حين سوف تعزز هذه المبادرة من حجم انتشار خدمات الانترنت اللاسلكية إضافة إلى تطوير أنظمة الشبكات التي تخدم الاتصالات في الإمارة .

عبدالفتاح الديدي: بيئة استثمارية خلاقة

قال رجل الأعمال عبدالفتاح الديدي في مجلس الأعمال المصري إن دبي تسير على الطريق الصحيح في خطتها نحو التحول إلى مدينة ذكية ضمن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسوف يلعب هذا المشروع دوراً محورياً في دعم التحول إلى حكومة ذكية متكاملة .

وأشار إلى أن مشروع المدينة الذكية الذي سوف يوفر الانترنت عالي السرعة في دبي سوف يعزز من قطاع الأعمال وسوف يكون عاملاً أساسياً في جذب الشركات العالمية لإقامة مشاريع جديدة في دبي إضافة إلى خلق بيئة استثمارية مميزة .

ومن جهة أخرى، سوف يقدم المشروع الجديد الدعم الكامل للقطاعات المختلفة في الإمارة التي تبدأ في قطاع الأعمال والشركات مروراً بالقطاع التعليمي والصحي وحتى الأمن العام للإمارة .

وذكر أن هذا المشروع سينعكس وبشكل كبير على مستوى المعيشة للأفراد في الإمارة، وسيرفع من مكانة دبي عربياً وعالمياً بكونها أفضل مدن العيش حول العالم لما توفره من مميزات لسكانها .

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"