عادي

الأسهم في مسار أفقي.. الحذر يُلجم السيولة

00:44 صباحا
قراءة 3 دقائق

أبوظبي: مهند داغر

عادت الأسهم المحلية لدائرة الحذر والترقب للجلسة الثانية على توالي، في ظل التحركات الأفقية لمؤشرات الأسواق، نتيجة السيولة المتحفظة في الوقت الذي تواصلت فيه عمليات الشراء الانتقائي على بعض الأسهم.

واستقطب «الخليج للملاحة» مشتريات جيدة رفعته إلى الحد الأعلى 14.31% وأغلق عند 0.495 درهم، وهو أعلى سعر له منذ 5 يناير/‏ كانون الثاني من العام الجاري، واحتل بذلك المركز الثاني في تداولات سوق دبي بقيمة 25.7 مليون درهم عبر التداول على 57.7 مليون سهم.

كما ارتفع «إعمار العقارية» 1.08% مغلقاً عند 2.79 درهم من خلال سيولة بنحو 18 مليون درهم، عبر التداول على 6.5 مليون سهم، ليمنع بدوره انزلاق مؤشر سوق دبي أكثر من 0.21% رغم تراجعات البنوك.

وهبط مؤشر سوق أبوظبي 0.68% مع تراجع جماعي للأسهم القيادية، واحتكار أسهم 9 شركات الارتفاعات في السوق.

واستقطبت الأسهم سيولة بقيمة 280 مليون درهم، منها 190.3 مليون درهم في دبي، و89.7 مليون درهم في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم 230.3 مليون سهم، توزعت بواقع 206.7 مليون سهم في دبي، و23.6 مليون سهم في أبوظبي.

وارتفعت أسعار أسهم 20 شركة، فيما انخفضت أسعار أسهم 35 شركة، وجاء ذلك من خلال 4004 صفقات.

وشهدت أسهم (سيتم تفعيلها غداً ضمن شاشة الفئة الثانية في الأسواق) تحركات ضعيفة للغاية من ضمنها «آن ديجيتال سيرفسس» الذي هبط 4.54% بسيولة ب1.3 مليون درهم، كما نزل «المدينة للتمويل» 4.89%، و«دي إكس بي» 4.51%.

سوق دبي

وانخفض مؤشر سوق دبي المالي إلى مستوى 2080.66 نقطة بفعل انخفاضات مؤشرات البنوك والنقل والتأمين والاستثمار والسلع.

ونزل قطاع البنوك 0.56% بعد نزول «دبي الإسلامي» 0.77% و«الإمارات دبي الوطني» 0.44%.

وتراجع قطاع الاستثمار 0.11% بعد تراجع «سوق دبي المالي» 0.72% مع استقرار «دبي للاستثمار»، وارتفاع «شعاع كابيتال» 1.5%.

وانخفض قطاع النقل 0.76% بضغط من تراجعات السهمين الدفاعيين «العربية للطيران» بنسبة 0.8% و«أرامكس» 1.71%.

وفي المقابل ارتفع قطاع العقار 0.41% نتيجة ارتفاع «إعمار العقارية» 1.08%، و«الاتحاد العقارية» 0.33%، في مقابل تراجعات «أرابتك» 2.29% و«داماك» 0.87% و«ديار» 1.41% و«إعمار للتطوير» 0.47%.

سوق أبوظبي

من جانبه، نزل مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية عند مستوى 4275.32 نقطة مع نزول أسهم شركات البنوك والعقار والاتصالات والاستثمار والطاقة.

وهبط قطاع البنوك أكثر من 1% نتيجة هبوط «أبوظبي الأول» 1.43% و«أبوظبي التجاري» 0.8% و«أبوظبي الإسلامي» 0.53%.

وهبط قطاع العقار 1% بعد هبوط «الدار» 1.08% و«رأس الخيمة العقارية» 0.56%.

كما تراجع قطاع الاتصالات 0.24% نتيجة تراجع سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها. بدوره، تراجع قطاع الطاقة 1% مع تراجع «أدنوك للتوزيع» 2.31% و «طاقة» 0.58% مع استقرار «دانة غاز».

وانخفض قطاع الاستثمار 0.11% مع انخفاض «إشراق» 2.65% و«الواحة كابيتال» 1.18% في مقابل ارتفاع «العالمية القابضة» 0.14%.

توجه السيولة

وتصدر التداولات في سوق دبي «العربية للطيران» مستقطباً 58.4 مليون درهم، ومغلقاً عند 1.23 درهم، تلاه «الخليج للملاحة» ثم «إعمار العقارية».

وفي سوق أبوظبي، تزعم التداولات «أبوظبي الأول» بنحو 44 مليون درهم، ليغلق سعره عند 11.04 درهم، ثم «اتصالات» بتداولات ب11.4 مليون درهم، وأقفل عند 16.66 درهم، تلاه «أبوظبي التجاري» مستقطباً 8 ملايين درهم فقط، ليغلق عند 4.99 درهم.

وسجل «جلفا للمياه» ارتفاعاً بالحد الأعلى بنسبة 14.9% مغلقاً عند 17.35 درهم، وبالعكس انخفض «عمان للتأمين» بالحد الأقصى بنسبة 5% إلى 1.9 درهم.

وكان أكبر الرابحين في سوق أبوظبي «رأس الخيمة للأسمنت الأبيض» ملامساً الحد الأعلى بنسبة 14.58% مغلقاً عند 0.723 درهم، وفي المقابل جاء في صدارة التراجعات «القدرة القابضة» بنسبة 4.41% إلى 1.3 درهم.

أين تركزت تداولات الأجانب؟

اتجه المستثمرون الخليجيون والمواطنون نحو الشراء في أبوظبي بصافي 39 مليون درهم.

وفي المقابل، اتجه العرب والأجانب نحو التسييل بصافي 5.67 مليون للعرب، و33.39 مليون درهم محصلة بيع الأجانب.

وفي سوق دبي اتجه العرب والخليجيون نحو الشراء بصافي 14 مليون درهم. وفي المقابل اتجه الأجانب والمواطنون نحو التسييل بصافي 14 مليون درهم منها 13.11 مليون محصلة بيع الأجانب.

وركز المستثمرون الأجانب غير العرب مشترياتهم على أسهم شركات «أملاك»، و«أرابتك»، بينما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات «إعمار العقارية» و«العربية للطيران» و«أبوظبي الأول».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"