عادي

نهيان بن مبارك: مهرجان الأخوّة الإنسانية تعبير عن اعتزازنا بعبقرية وفكر محمد بن زايد

16:45 مساء
قراءة 4 دقائق
نهيان بن مبارك آل نهيان
مهرجان الأخوّة الإنسانية
مهرجان الأخوّة الإنسانية

أبوظبي: إيمان سرور
أكد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، أن تنظيم مهرجان الأخوّة الإنسانية يأتي من اعتزازنا الكبير بما تجسده وثيقة أبوظبي للأخوّة الإنسانية من عبقرية القيادة لدى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي قام بالجهد الأكبر في سبيل إعداد وإطلاق هذه الوثيقة التاريخية من أرض الإمارات الحبيبة، بحضور قداسة البابا فرنسيس وفضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب، مشيراً إلى أن هذه الوثيقة هي في واقع الأمر رسالة محبة وسلام من الإمارات إلى العالم، تدعو الجميع إلى التعارف والحوار والعمل معاً من أجل تحقيق الخير والسعادة للإنسان، والتقدم والرخاء للمجتمع في كل مكان، كما تدعو إلى توحيد الجهود من أجل مكافحة التطرف والتشدد والتعصب والإرهاب على كل المستويات.
 سينعقد سنوياً 
جاء ذلك خلال إعلان وزير التسامح والتعايش أمس، في المؤتمر الصحفي الافتراضي الذي نظمته الوزارة للإعلان عن إطلاق مهرجان الأخوّة الإنسانية في دورته الأولى، والذي سينعقد سنوياً وبالتعاون مع اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية يوم 4 فبراير/ شباط من كل عام، وذلك احتفالاً باليوم العالمي للأخوّة الإنسانية، الذي أعلنته الأمم المتحدة، تخليداً لذكرى توقيع وثيقة أبوظبي للأخوّة الإنسانية في 4 فبراير عام 2019م، والذي يعد إنجازاً كبيراً لجهود الخارجية الإماراتية، وتأكيداً على دور الإمارات المقدر على الساحة الدولية، مشيراً إلى أن المهرجان سيستمر حتى الثامن من فبراير المقبل بمشاركة بارزة لشخصيات عالمية وعربية، وكافة الجهات الاتحادية بالدولة.
أخوّة على أرض الواقع 
وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك، أن المهرجان سوف ينعقد تحت شعار «الأخوّة الإنسانية على أرض الواقع» وذلك إدراكاً بأن هذه الوثيقة الإنسانية، تتجاوز المجالات الروحية، إلى آفاق العمل المشترك بين الجميع لما فيه الخير، كما إنه إدراك لدور الأخوّة الإنسانية في تشكيل واقع المجتمعات البشرية، وفي التعامل الناجح مع كافة القضايا والتحديات التي تواجه العالم في هذا العصر، سواء في ذلك قضايا التعليم أو الرعاية الصحية أو حماية البيئة أو حماية دور العبادة وحرية المعتقد أو الحفاظ على التراث وتأكيد الهوية الوطنية، أو حقوق المرأة، أو الاهتمام بالطفل، أو القضاء على الفقر وتوفير الدعم والمساندة للفئات المهمشة في المجتمع، مشيراً إلى أن شعار المهرجان يعد تأكيداً على دور التسامح والأخوّة الإنسانية في بناء روح التضامن والتكافل وتحقيق العلاقات الدولية المثمرة في مواجهة فيروس كورونا الذي ينتشر في كل مكان في العالم، وذلك على نحوٍ يحقق للجميع النجاح والتوفيق في التغلب على آثار هذا الوباء في المستقبل القريب.
 دولة يعيش فيها العالم
وأوضح وزير التسامح والتعايش، أن شعار «الأخوّة الإنسانية» على أرض الواقع، إنما هو تعبير عن اعتزازنا في الإمارات بأننا دولة يعيش فيها سكان من جميع أنحاء العالم في سلامٍ وأخوّةٍ ورخاء، فالإمارات دولة تتسم بالتسامح والأخوّة الإنسانية، وما يرتبط بهما من تضامن وتكافل ومن فوائد ومنافع في الأمان والاستقرار والتقدم لكل مَن يعيش على هذه الأرض الطيبة.
وأكد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، أن المهرجان الوطني للأخوّة الإنسانية تعبير صادق عن اعتزاز دولة الإمارات بالإرث الخالد الذي تركه فينا مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان- طيب الله ثراه، الذي أرسى دعائم النموذج المرموق للإمارات في التسامح والأخوّة الإنسانية، وكذلك اعتزازنا الكبير بقيادتنا الرشيدة وشعب الإمارات المسالم والمتسامح، الذي يسير على نفس نهج القائد المؤسس، ويحرص على أن يكون التسامح والأخوّة الإنسانية جزءاً أساسياً في مسيرة المجتمع في الحاضر والمستقبل على السواء، وهو يدفع إلى الثقة والتفاؤل في قدرة الإمارات على مواجهة كل التحديات وعلى بناء مستقبل تأخذ فيه هذه الدولة الرائدة مكانتها المرموقة دائماً بين بلدان العالم أجمع.
 ارتباط كل فرد بإخوانه 
وأشار، إلى أن مهرجان الأخوّة الإنسانية يسعى إلى تعميق الشعور والالتزام بكافة هذه الصفات والمقومات التي تحظى بها دولتنا الحبيبة، وتحرص على تنميتها باستمرار، كما يحرص المهرجان على توفير سُبل المشاركة الواسعة للجميع في أنشطة واحتفالات، والتشجع على ارتباط كل فرد بإخوانه وزملائه في المجتمع وتوفر الفرص أمام الجميع، للتعارف والحوار والعمل المشترك، كما يهدف المهرجان إلى التوعية ونشر المعارف والخبرات، التي تسهم في تعميق مبادئ السلوك القويم، والبُعد عن التحيز والتعصب والعنف في العلاقات بين البشر، كما سيحتفي المهرجان بالمبادرات الاقتصادية والمجتمعية المرتبطة بالتسامح والأخوّة الإنسانية باعتبارها مجالات مهمة للتضامن والتعاون والعمل المشترك لما فيه الخير لجميع السكان.
وسائل الإعلام
وثمن الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، حرص كافة وسائل الإعلام في دعم ومتابعة المهرجان، داعيا الجميع للمساهمة في أن يتم تنظيم مهرجان الأخوة الإنسانية في دورته الأولى هذا العام على أكمل وجه، ودعم جهود الوزارة في هذا السبيل.
ويتضمن المهرجان عشرات المبادرات، والفعاليات على مدى خمسة أيام والتي تتنوع بين المشاركات الحكومية والدولية والشبابية والرياضية والفكرية والبرامج التي تتعلق بالمرأة والأسرة والأطفال، وكذلك أصحاب الهمم، وغيرهم من فئات المجتمع ومنها: المنتدى الافتراضي العالمي للأخوّة الإنسانية بمشاركة نخبة من المفكرين والخبراء الدوليين ومن العالم العربي، انطلاق احتفالات أكثر من 41 جهة حكومية باليوم العالمي للأخوّة الإنسانية، بالتعاون بين الوزارة ولجان التسامح بمؤسسات الدولة كافة، انطلاق أسبوع الأخوّة الإنسانية في دوري المحترفين لكرة القدم، «الأخوّة الإنسانية» برنامج لطلاب المدارس، بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، جلسة قراءة للأطفال «وثيقة الأخوّة الإنسانية» برنامج المدارس، وهو برنامج مفتوح للجميع، بث برنامج تلفزيوني مخصص للاحتفاء بالأخوّة الإنسانية «الطريق إلى 4 فبراير»، برنامج فارس الأخوة الصغير، جلسات حوار وتعارف، برنامج بعنوان «أنا وأنت»، موجه للجامعات، منتدى الأخوّة في عيون شبابية، جلسة قراءة للأطفال «وثيقة الأخوّة الإنسانية» – برنامج المدارس، منتدى آليات تعزيز مبادئ الأخوّة الإنسانية في العمل الحكومي، برنامج فرسان الأخوّة الإنسانية، فعالية إطلاق «العمل التطوعي تجسيد حي للأخوّة الإنسانية» كما تضم الحقيبة الإعلامية الرابط الخاص بمشاركة الإعلاميين بأنشطة المهرجان كافة.
[email protected] - P {margin-top:0;margin-bottom:0;}

التقييمات
4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/y5erdm4f