عادي

«مبادئ الخمسين» تعكس الرؤية المستقبلية للدولة

سعيد بن سرور الشرقي:
22:25 مساء
قراءة دقيقة واحدة
سعيد بن سرور الشرقي،

أكد الشيخ سعيد بن سرور الشرقي، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، أن الإعلان عن «مبادئ الخمسين»، يعكس الرؤية المستقبلية لدولة الإمارات، لتكون أنموذجاً لدولة حضارية في المنطقة والعالم.

وقال الشيخ سعيد الشرقي، إن مبادئ الخمسين المقبلة بمضامينها كافة، ترسم مسار رؤية مستقبلية لنهضة اقتصادية وصناعية وتنموية تحقق رؤية القيادة الرشيدة للدولة، لتحقيق وتسريع التنمية المستدامة باستقطاب الاستثمارات والمبدعين وأصحاب الأفكار النيرة من أجل ضمان حياة كريمة لشعب الإمارات والمقيمين على أرضها الطيبة وللأجيال القادمة.

وأضاف رئيس غرفة الفجيرة أن «مبادئ الخمسين» سيمكن الدولة من المحافظة على مكتسباتها ومضاعفة إنجازاتها، مشيراً إلى أن تخصيص 5 مليارات درهم، لتنفيذ مشروع تبني التكنولوجيا المتقدمة في المؤسسات الصناعية ضمن «مشاريع الخمسين» سيسهم في إجراء التحول الرقمي باستخدام التكنولوجيا المتقدمة ومفاهيم الثورة الصناعية الرابعة، وترسيخ بيئة أعمال جذابة، لتلبية احتياجات المستثمرين المحليين والدوليين، ودعم النمو المستمر للصناعات الوطنية وتحسين قدرتها على المنافسة وتعزيز مكانة الإمارات، وجهة عالمية لصناعات مستقبلية رائدة ذات بنية تحتية عالمية المستوى وقوة عاملة ماهرة ومتطورة تقنياً.

من جانبه أكد سلطان جميع الهنداسي، مدير عام غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، أن إطلاق مبادئ الخمسين، يعكس الرؤية المستقبلية الموحدة لدولة الإمارات، ويؤكد أن لدينا قيادة حكيمة وحكومة داعمة بكافة أجهزتها للاقتصاد، هدفها الأساسي تسهيل الأعمال واستقطاب المزيد من المستثمرين، وتوفير بيئة مثالية ومستقرة أمام الجميع، وتشكل قوة دافعة ومحركاً جديداً للنمو الاقتصادي.

(وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"