عادي

الأردن.. الأشغال الشاقة لفتاة سممت عائلتها بـ «مبيد الصراصير»

00:22 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

بعدما سممت عائلتها ب«مبيد الصراصير».. أيدت محكمة التمييز الأردنية، حكماً لمحكمة الجنايات الكبرى، يقضي بالحكم على فتاة بالأشغال الشاقة المؤقتة مدة 10 سنوات، بعد أن قتلت جدتها، وأصابت والديها وشقيقها وشقيقتيها بالتسمم، إثر وضعها «مبيد الصراصير» لأسرتها في الطعام أثناء إعداده.

ووفق اعتراف المتهمة، فإنها أقدمت عام 2004 على وضع المادة السامة (مبيد الصراصير) في حلة الطبخ أثناء قيام والدتها بإعداد الطعام لغايات إيذاء شقيقها وليس قتله لخلافها معه ما أدى إلى وفاة جدتها وإصابة والديها وشقيقها وشقيقتيها بالتسمم.

وجرمتها المحكمة بجناية القتل الواقع على الأصول، وجناية الشروع بالقتل الواقع على أكثر من شخص، وقضت بالحكم عليها حكماً غيابياً بالإعدام شنقاً، وتخفيضها إلى الأشغال المؤقتة مدة 10 سنوات، لإسقاط الحق الشخصي ما تعده المحكمة من الأسباب المخففة التقديرية وفقاً لقانون العقوبات الذي كان سارياً عند ارتكاب الجريمة.

وفي يونيو/حزيران 2022 طعنت المتهمة بالحكم أمام محكمة التمييز والتي أيدت الحكم، وقالت: إن العقوبة جاءت ضمن الحد القانوني المقرر للجريمة التي أدينت بها بعد الأخذ بالأسباب المخففة التقديرية، وإن قرار محكمة الجنايات جاء مستوفياً لكافة الشروط القانونية.

https://tinyurl.com/2p8ppbwx

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"