عادي

مسلحان يقتلان 11 شخصاً في قاعدة عسكرية روسية

16:28 مساء
قراءة دقيقة واحدة
كييف: (رويترز)
أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن مسلحين قتلا 11 شخصاً في مركز تدريب عسكري روسي.
ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن الوزارة قولها إن 15 آخرين أصيبوا في إطلاق النار، الذي وقع السبت في منطقة بيلجورود جنوب غربي روسيا على الحدود مع أوكرانيا، عندما فتح مسلحان النيران على مجموعة تطوعت للمشاركة في الحرب.
وأضافت أن المسلحين، وهما مواطنان من دولة سابقة في الاتحاد السوفييتي لم يتم تحديدها، قُتلا.
ونقلت وكالة الإعلام الروسية، عن بيان لوزارة الدفاع، خلال جلسة تدريب على استخدام السلاح مع أفراد أبدوا رغبتهم طوعاً في المشاركة في العملية العسكرية الخاصة (على أوكرانيا)، فتح إرهابيان النار باستخدام أسلحة صغيرة على أفراد الوحدة.
وأفادت بعض وسائل الإعلام الروسية المستقلة بأن عدد القتلى والمصابين أكثر من الأرقام الرسمية المعلنة.
وقال فياتشيسلاف جلادكوف حاكم منطقة بيلجورود في وقت سابق الأحد: «وقع حادث مروع على أراضينا، على أرض إحدى وحداتنا العسكرية».
وأضاف جلادكوف في مقطع فيديو نشره عبر تطبيق تيليغرام: «قتل وأصيب الكثير من الجنود... لا يوجد أي من سكان بيلجورود بين المصابين والقتلى».
وحدث الهجوم بعد أسبوع من تفجير تسبب بأضرار لجسر في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا من أوكرانيا في 2014.
https://tinyurl.com/yu8ek796

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"