مقال مدفوع
محتوى ممول

"فن جميل “تطلق جناح الاستدامة بمركز جميل للفنون من تصميم أديب دادا

09:00 صباحا
قراءة دقيقتين
eds

أعلنت فن جميل، المؤسسة التي تدعم الفنانين والمجتمعات الإبداعية، عن إطلاق جناح "ترابط: نسجٌ للحياة". وهو جناح مستدام واستغراقي، من تصميم الأستوديو المعماري "ذا أذر دادا" للاستشارات الهندسية والمعمارية التجديدية في بيروت -  والذي أسسه المهندس المعماري أديب دادا – ليصبح هذا الجناح حجر الزاوية في البرامج الموسعة لمركز جميل للفنون،. يفتتح الجناح والذي يقع في حديقة جداف ووترفرونت للفنون بالتزامن مع انطلاق فعاليات قمة المناخ (COP28) حيث يستضيف المحادثات والعروض التقديمية والبرامج المجتمعية طوال المؤتمر العالمي وبعده. يقام جناح ترابط بتكليف من مؤسسة فن جميل وبدعم من شركة عبداللطيف جميل المحدودة - السعودية.

 

كما أكد فادي جميل، رئيس مجلس إدارة ومؤسس فن جميل، على أهمية الجناح قائلاً:

" يعتبر جناح "ترابط" وسيلة ممتازة لتوضيح التزامنا بالابتكار في معالجة القضايا العالمية الملحة، حيث يوفر الجناح بيئة تعاونية لمختلف مجالات الفن والعمارة والتكنولوجيا. ويمثل الجناح شهادة حية على الحلول المتطورة والديناميكية التي هي في قلب رؤيتنا ومساعينا المؤسسية."

 

هذا العمل "ترابط: نسجٌ للحياة" يوفر بيئة حاضنة، وسطية تلتقي وتندمج فيها بيئتان مختلفتان، لتستضيف مساحة مشتركة بين الكيانات البشرية وغير البشرية. يتضمن تصميم العمل أربع ركائز تتحدث عن مفهومه وبنائه وإزالته: التربة والمياه والغطاء النباتي والطاقة. بعد إزالة العمل، سيعاد استخدام مكوناته للزراعة المحلية على الأرض فيما سيحصل الهيكل على حياة جديدة كموئل تحت الماء للشعاب المرجانية والأسماك، ليكتمل بذلك ترابط الحياة على الأرض بالحياة تحت الماء.

 

من جهته، أضاف أديب دادا، المهندس المعماري ومؤسس الأستوديو المعماري "ذا أذر دادا":

"ترابط" هو مشروعنا الأول الذي يربط بشكل هادف عملنا في بناء الموائل البشرية التي تسمح ببناء موائل للكائنات الحية الأخرى. نحن نؤمن بقدرتنا على استعادة مكانتنا التشاركية داخل منظومة الطبيعة عبر تقديم منتدى مشترك للبشر والكائنات الحية الأخرى لتزدهر في المدينة. ويوفر جناح ترابط، وهو أسم على مسمى، مساحة مشتركة للبشر والكائنات الحية الأخرى." 

التقييمات
قم بإنشاء حسابك لتتمكن من تقييم المقالات
https://tinyurl.com/2n68a2ke

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"