عادي

قاذفات أمريكية تصل النرويج.. ومناورات للـ«ناتو» في المتوسط

01:11 صباحا
قراءة دقيقتين
1

وصلت القاذفات الاستراتيجية الأمريكية «B-1B Lancer» للمرة الأولى إلى النرويج، أمس الثلاثاء، للمشاركة في مناورات عسكرية، في وقت بدأ حلف شمال الأطلسي «الناتو»، بمشاركة دول عدة تدريبات «ديناميك مانتا 2021» التي وصفها ب«القاسية» في البحر المتوسط لتطوير التعاون في حرب الغواصات، فيما كشفت صور التقطتها الأقمار الصناعية، بناء بكين قواعد لها في بحر الصين الجنوبي.

وقالت قيادة القوات الجوية الأمريكية في أوروبا وإفريقيا،إن القاذفات التي وصلت النرويج هي من السرب رقم 7 وانطلقت من قاعدة «دايس» في تكساس إلى قاعدة «إيرلان» الجوية في ترونديلاج النرويجية، وفق ما نشر موقع «روسيا اليوم».

وذكر قائد القوات الجوية الأمريكية في أوروبا وإفريقيا، جيفري هاريجيان: «أتطلع إلى فرصة إظهار قدراتنا على تنفيذ عمليات وأداء مهمة من هذا الموقع الجديد، وفي ظروف جديدة. وتتيح لنا التدريبات مع الحلفاء مثل النرويج صقل مهاراتنا في الردع والدفاع، وتعزيز الاستقرار».

في سياق آخر، انطلقت أمس مناورات «ديناميك مانتا 2021» العسكرية التي ينفذها حلف شمال الأطلسي «الناتو»، في البحر الأبيض المتوسط بهدف تطوير التعاون الجوي والسطحي وتحت البحر لحرب دفاع الغواصات.

وقالت قيادة الحلف البحرية في بيان، أن «المناورات في نسختها ال21 تجري في الشواطئ الشرقية لجزيرة صقلية، بمشاركة الولايات المتحدة وألمانيا وبلجيكا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا وتركيا واليونان».

وتهدف المناورات، بحسب البيان، إلى تزويد المشاركين بتدريب «حربي قاس» لزيادة قدراتهم للعمل المشترك في مهارات الدفاع عن الغواصات والحرب السطحية.

وتشارك في المناورات، سفن سطحية، وغواصات، وطائرات دورية، إضافة إلى حاملة الطائرات «شارل ديجول».

إلى ذلك، كشفت شركة «سيموليريتي» للبرمجيات الجيوفضائية، إن الصين، تبني قواعد عسكرية كاملة فوق جزر صناعية في «بحر الجنوبي» وذلك اعتماداً على تحليلها لصور التقطتها الأقمار الصناعية مؤخراً.

وأشارت الشركة إلى تجهيزات رادارية في منطقة «ميستشيف ريف» التي تسيطر عليه الصين، معتبرة أنه قد يكون أحد هياكل قاعدة عسكرية جديدة ظهرت منشآتها تدريجياً بدءاً من شهر مايو الماضي وحتى الوقت الراهن.

وأظهرت الصور، بحسب الشركة، منطقة جرداء في «ميستشيف ريف» في مايو الماضي، لكنها لم تعد كذلك في الظرف الحالي، حيث بُني فيها هيكل أسطواني الشكل بعرض 16 متراً يعتقد أنه قد يكون «هيكلاً لتركيب هوائي»، فضلاً عن منشآت أخرى قريبة.

التقييمات
4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ydhcfqmb