عادي

مصر تكشف حقيقة فيديو الطفل «سائق القطار»

21:38 مساء
قراءة دقيقة واحدة

تسبب تداول فيديو لطفل يعبث في كابينة قطار يسير بسرعة كبيرة، في حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر التي شهدت مؤخراً حوادث عدة دامية على خطوط السكك الحديد، قبل أن تكشف السلطات، الثلاثاء، حقيقة الفيديو الأخير، موضحة أنه يعود إلى عام 2018.

وكشفت وزارة الداخلية المصرية في حسابها على موقع «فيسبوك» ملابسات ما تداولته صفحات مواقع التواصل بشأن مقطع فيديو يظهر خلاله طفل يجلس على مقعد السائق داخل كابينة القيادة بأحد القطارات، وبجانبه شخص آخر يصوره، وسط صياح بأن القطار سيتوقف، وحالة من الهلع داخل الكابينة.

وأوضحت الوزارة أن مقطع الفيديو المشار إليه قديم وصور في عام 2018 داخل القطار المتجه من محطة كفر الشيخ إلى محطة قلين، كما توصلت التحريات إلى أن اللذين كانا موجودين داخل كابينة القطار هما شخصان أمكن ضبطهما، وبمواجهتهما قررا أنهما كانا داخل كابينة الجرار الخلفي الاحتياطي غير المستخدم، وأنهما صورا هذا الفيديو على سبيل الدعابة، وأن الذي نشر هذا الفيديو صديق لهما وجرى ضبطه، واعترف بوضع الفيديو على تطبيق «واتس أب،» وأنه فوجئ بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yf6op2pb