عادي

تخفيف توترات أوكرانيا يرفع الأسهم الروسية إلى مستوى قياسي

01:03 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
انسحاب الحشود من الحدود الأوكرانية أراح المستثمرين

شهد مؤشر بورصة موسكو ارتفاعا تاريخيا يوم الخميس، بالتزامن مع ارتفاع سعر صرف الروبل مقابل العملات الاجنبية وصعود أسعار الخام في الأسواق العالمية.

كذلك، تزامن ذلك مع إعلان روسيا إنها أمرت قواتها بالعودة لقواعدها من منطقة قرب الحدود مع أوكرانيا في إعلان أوقف حشد عشرات الآلاف من الجنود وتسبب في قلق الغرب.

وارتفعت قيمة العملتين الروسية والأوكرانية ارتفاعا حادا بعد الإعلان في مؤشر على ارتياح في أوساط المستثمرين بعد ساعات قليلة من إنهاء روسيا أيضا لمناورات حربية في شبه جزيرة القرم التي ضمتها من أوكرانيا في 2014.

وصعد المؤشر MICEX للأسهم المقومة بالروبل، خلال التعاملات، بنسبة 1.15% إلى 3607.75 نقطة، وبلغ المؤشر بذلك مستوى تاريخي جديد، بعد ذلك قلص الارتفاع وأغلق عند 3586 نقطة، كما وصعد المؤشر RTS للأسهم المقومة بالدولار بنسبة 1.8% إلى 1490 نقطة. وقبل ذلك من التعاملات كان المؤشر RTS قد صعد فوق 1500 نقطة، وسجل بذلك المؤشر أعلى مستوى منذ 18 مارس الماضي.

وفي سوق العملات، وبحلول 17:30 بتوقيت العاصمة الروسية موسكو، انخفض سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الروبل الروسي بواقع 80 كوبيك إلى 75.81 روبل، كذلك انخفض سعر صرف العملة الموحدة «اليورو» بواقع 116كوبيك إلى 91.04 روبل(الروبل = 100 كوبيك). (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ydmv2spj