عادي

كلب الرئيس الأيرلندي يخطف الأضواء خلال لقاء تلفزيوني

22:22 مساء
قراءة دقيقة واحدة
Video Url
Panga-ya-Saidi-scaled

سرق كلب الرئيس الأيرلندي مايكل دي هيجينز، الأضواء منه، خلال مقابلة تلفزيونية على الهواء، استمات فيها الحيوان اللطيف في مقاطعة خطاب الرئيس، بطرافة بجذب ملابسه وشمها، بينما واصل الأخير حديثه في هدوء إلى الكاميرات، في فيديو لقي تداولاً واسعاً على منصات وسائل التواصل الاجتماعي.

وظهر الكلب «ميسنيش» الذي تبناه الرئيس الأيرلندي في وقت مبكر من هذا العام، يحاول جذب انتباه صاحبه بكل السبل، في وقت كان هيجينز يتحدث إلى قناة تلفزيونية عن صديقه الممثل الأيرلندي الراحل توم هيكي، بدأ الكلب بعدها بشكل طريف، في عض أصابعه وشد معطفه، وشم يده طوال المقابلة أملاً في إلهائه عنها، والفوز ببعض اهتمامه، وفق ما نشرت «ديلي ميل البريطانية»

وعلى الرغم من إصرار الكلب، حافظ الرئيس الأيرلندي المعروف بحبه لاقتناء هذه الحيوانات، على رباطه جأشه، وواصل حديثه للقناة، بعد أن ربت على «ميسنيش» بهدوء محاولاً تهدئته.

وبمجرد انتهاء اللقاء، استجاب هيجينز بشكل مرح لحيوانه الأليف، الذي يبدو أنه معتاد على هذا النوع من المداعبات.

ومع ذلك، ظهر هيجينز في الفيديو الرسمي الذي نشره مكتبه على موقع «يوتيوب» وهو يتحدث من دون أي انقطاع. بينما شوهد الكلب مرة واحدة فقط في مقطع الفيديو الذي انتهى في منتصف اللقطة التي حاول فيها «ميسنيش» مقاطعته باستماتة.

وشارك فريق الرئيس الفيديو الطريف على منصات وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة على موقع «تيك توك»، حيث أبدى مغردون فرحتهم بالعلاقة الخاصة التي تربط الرئيس الأيرلندي بكلبه الظريف.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"