عادي

«ليوا للرطب» يستأنف فعالياته اليوم.. و168 جائزة تنتظر المشاركين

725 ألف درهم موزعة على مسابقات الظفرة لنخبة الرطب
00:45 صباحا
قراءة دقيقتين
منصور بن زايد

أبوظبي: «الخليج»
يستأنف مهرجان ليوا للرطب في دورته 17، مسابقاته بعد توقفه ثلاثة أيام بالتزامن مع إجازة عيد الأضحى، ويبدأ استقبال مشاركات المتسابقين يوم غدٍ (الخميس)، من الساعة 8 صباحاً ولغاية 3 مساءً، وذلك في موقع المهرجان بمدينة ليوا في منطقة الظفرة، وتستمر المسابقات لغاية 25 يوليو الجاري، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبتنظيم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي.

تشهد الأيام الأربعة القادمة من 22 ولغاية 25 يوليو القادم 10 مسابقات خصص لها 168 جائزة، موزعة على مزاينات رطب الخنيزي وبومعان والخلاص (شوط مفتوح) والخلاص المخصصة لمزارع منطقة العين والفرض (شوط مفتوح) والفرض المخصصة لمزارع منطقة العين وليوا لنخبة الرطب والظفرة لنخبة الرطب، بالإضافة إلى مسابقة أجمل مخرافة رطب وإعلان نتائج المزرعة النموذجية (المحاضر الشرقية، المحاضر الغربية، مدن الظفرة). وسيشهد يوم الخميس (22 يوليو الجاري) إقامة مزاينة رطب الخنيزي وخصص لها 15 جائزة بقيمة 397 ألف درهم، مزاينة رطب بومعان (15 جائزة بقيمة 397 ألف درهم)، مسابقة أجمل مخرافة رطب (10 جوائز بقيمة 54 ألفاً و500 درهم).

1

أما يوم الجمعة (23 يوليو) ستقام مزاينات رطب الخلاص (شوط مفتوح) وخصص لها 25 جائزة بقيمة 446 ألف درهم، رطب الخلاص المخصصة لمزارع منطقة العين (25 جائزة بقيمة 446 ألف درهم)، رطب الفرض (شوط مفتوح) وخصص لها 15 جائزة بقيمة 397 ألف درهم، رطب الفرض المخصصة لمزارع منطقة العين (15 جائزة بقيمة 397 ألف درهم).

وستقام في يوم السبت (24 يوليو) مسابقة ليوا لنخبة الرطب، والتي خصص لها 15 جائزة بقيمة 540 ألف درهم، ويشترط للمشاركة بها تقديم ما لا يقل عن 15 نوعاً مختلفاً من الرطب ووزن كل صنف لا يقل عن 3 كيلوغرامات.

أما يوم الأحد (25 يوليو الجاري)، فسيشهد مسابقة الظفرة لنخبة الرطب وخصصت 15 جائزة بقيمة 725 ألف درهم، ويشترط للمشاركة بها تقديم ما لا يقل عن 20 نوعاً مختلفاً من الرطب ووزن كل صنف لا يقل عن 3 كيلوغرامات، كما سيتم الإعلان عن الفائزين بمسابقة المزرعة النموذجية.

1

ويحظى المهرجان بدعم ورعاية شركاء النجاح من مؤسسات وطنية، وفي مقدمتهم ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، والشريك الاستراتيجي للمهرجان شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، ومركز أبوظبي لإدارة النفايات «تدوير»، وراعي التواصل المجتمعي مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، والداعمين (دائرة البلديات والنقل - بلدية منطقة الظفرة، شرطة أبوظبي، دائرة الثقافة والسياحة، هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» - مستشفيات الظفرة، شركة أبوظبي للتوزيع، شركة سيكيورتيك، شركة الفوعة، الاتحاد النسائي العام، الغدير للحرف الإماراتية والشريك الإعلامي قناة بينونة.

 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"