عادي

فرنسا تحصن نصف سكانها بالكامل ضد كورونا

01:20 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

باريس - أ ف ب
بات نصف الفرنسيين محصّنين بالكامل ضد فيروس كورونا، وفق ما أعلنت مديرية الصحة العامة، علماً بأن هذه النسبة لا تزال بعيدة من عتبة المناعة الجماعية المحددة بنحو 90 % في ظل تفشي المتحوّرة «دلتا» الأكثر عدوى.
وتلقى 50 % من الفرنسيين جرعتين من لقاحات «موديرنا» أو «أسترازينيكا» أو «فايزر»، أو جرعة واحدة لمن سبق أن أصيبوا بالفيروس، أو جرعة من لقاح جونسون (أحادي الجرعات).
والاثنين، تخطى عتبة 40 مليون فرنسي تلقوا على الأقل جرعة لقاحية واحدة، أي قبل شهر من الموعد المحدد لتحقيق هذا الهدف في الجدول الزمني لحملة التلقيح. وتسعى الحكومة إلى تلقيح 50 مليون فرنسي بجرعة واحدة على الأقل بنهاية أغسطس/آب المقبل.
وإزاء طفرة الإصابات التي تتخطى بشكل منتظم 20 ألفاً يومياً، تسابق الحكومة الوقت على صعيد احتواء الفيروس، وتسعى إلى تلقيح الأكثر ضعفاً، والأكثر تردداً في تلقي اللقاح.
وإلى الآن لا يزال الضغط على المستشفيات محدوداً، لكن المؤشرات الاستشفائية عاودت الارتفاع.
ومنذ أيام، يسجل عدد المصابين الذين يتلقون العلاج في أقسام الإنعاش ارتفاعاً طفيفاً (نحو ألف الثلاثاء)، كما تخطى عدد مرضى المستشفيات الاثنين سبعة آلاف.
والثلاثاء قال وزير الصحة أوليفييه فيران، إنه بفضل التلقيح «هناك عدد أقل من مرضى «كوفيد- 19» المصابين بعوارض خطرة في بلادنا، مقارنة بالموجات السابقة ونسبة للعدد نفسه من الإصابات».
ويعقد الوزراء المعنيون بالأزمة الصحية اجتماعاً، الأربعاء.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"