عادي

الجزر الإسكتلندية تستقطب سكاناً بتحفيز العائلات

19:49 مساء
قراءة دقيقة واحدة
1
1

إعداد: مصطفى الزعبي

أطلق الحزب الوطني الإسكتلندي مبادرة لوقف هجرة السكان من الجزر الإسكتلندية بعرض 50 ألف جنيه إسترليني لكل عائلة، أو استقطاب المهاجرين من خارج إسكتلندا. واجتذبت الحوافز اهتماماً في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك دول في أمريكا الجنوبية.

ويعد العرض الجذاب، الذي أعلن عنه الحزب، جزءاً من هدف الحكومة المتمثل في وقف هجرة سكان الجزيرة من خلال 100 حافز مادي، تصل قيمتها إلى 50 ألف جنيه إسترليني، وسيتم تسليم الأموال إلى الشباب في العائلات التي تتطلع إما إلى البقاء على الجزر، وإما الانتقال إليها، وأعرب المتقدمون من مناطق بعيدة مثل أمريكا الجنوبية عن اهتمامهم بالقيام بهذه الخطوة.

وقال أويسدين روبرتسون، رئيس لجنة النقل والبنية التحتية في مجلس الجزر الغربية: الاستعداد للانتقال ليس الشرط الوحيد، نريد شباباً لهم عائلات، وليس الأشخاص الذين يغريهم النقد المعروض.

وأكد أن نقص السكان مشكلة كبيرة، ونحن نجتذب المهاجرين الأوائل من الجزر وأصحاب المنازل الثانية.

وستساعد خطة قانون الجزر الحكومية في الانتقال إلى الجزر بأسعار معقولة من خلال دعم كلفة شراء منزل أو بدء عمل تجاري جديد، حسبما ذكر الحزب الوطني الإسكتلندي على موقعه على الإنترنت.

تهدف المبادرة أيضاً إلى المساعدة في تعزيز اقتصادات الجزيرة، التي تفتقر إلى مصادر العمل، والتي تعد سبباً في ابتعاد الشباب. ويتراوح عدد سكان 93 جزيرة بإسكتلندا 20 ألف شخص من إجمالي عدد السكان البالغ عددهم 5.454 مليون نسمة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"