عادي

مجلس الشيوخ: خليفة كان صديقاً ومحباً وداعماً لمصر في كل المحافل

10:56 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

القاهرة - وام
نعى مجلس الشيوخ المصري المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان «طيب الله ثراه»، الذي انتقل إلى جوار ربه، الجمعة، بعد رحلة طويلة من البذل والعطاء لبلاده وللأمتين العربية والإسلامية.
وقال المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس مجلس الشيوخ المصري، إن المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان «طيب الله ثراه»، كان رجلاً من أعظم الرجال، وصديقًا محباً ومخلصاً وداعماً لمصر على الدوام، ووقف بجوارها بكل ما أوتي من قوة مسانداً لقضاياها ومواقفها في كل المحافل العربية والدولية.
وقدم مجلس الشيوخ خالص العزاء والمواساة لدولة الإمارات حكومة وشعباً، وللأمتين العربية والإسلامية في وفاة المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان «رحمه الله»، كما أعلن مجلس الشيوخ تنكيس الأعلام لمدة 3 أيام، حداداً على وفاة المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان «رحمه الله».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/bdd9aefv