عادي

لجنة «الوطني» تعتمد تقرير مشروع قانون تنظيم الوكالات التجارية

المجلس يناقش 29 الجاري مشروع قانون التعاونيات
23:02 مساء
قراءة دقيقتين
الإمارات
أبوظبي: «الخليج»

اعتمدت اللجنة المؤقتة لدراسة مشروع قانون اتحادي بشأن تنظيم الوكالات التجارية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها أمس برئاسة ناعمة عبد الله الشرهان النائب الثاني لرئيس المجلس رئيسة اللجنة، تقرير مشروع القانون المقرر مناقشته في الجلسة السادسة عشرة للمجلس بتاريخ 29 يونيو/ حزيران الجاري.

اطلعت اللجنة خلال الاجتماع على الملاحظات الواردة من أعضاء المجلس الوطني الاتحادي حول مشروع القانون، وذلك ضمن إطار التحضير والتنسيق للجلسة، ويهدف مشروع قانون اتحادي بشأن تنظيم الوكالات التجارية إلى تحديث الأحكام الناظمة لنشاط الوكالات التجارية في الدولة، وتعزيز دور هذا النشاط الحيوي في دعم الاقتصاد الوطني بصورة مستدامة، ومواكبة التوجهات الاقتصادية التي تتبناها الدولة لا سيما في مجال تشجيع الاستثمار، وتعزيز الشفافية وسلامة وتوازن العلاقات بين الوكيل والموكل.

كما اعتمدت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها الذي عقدته أمس بمقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة الدكتور طارق حميد الطاير رئيس اللجنة، وحضور أعضاء اللجنة وممثلي وزارة الاقتصاد تقرير مشروع قانون اتحادي في شأن التعاونيات.

ومن المقرر أن يناقش المجلس الوطني الاتحادي في جلسته السادسة عشرة التي سيعقدها 29 يونيو/ حزيران الجاري، مشروع قانون اتحادي في شأن التعاونيات الذي يتكون من 32 مادة، ويهدف إلى تعزيز دور التعاونيات في تحقيق التنمية المستدامة، والفائدة لأعضائها وتحقيق توازن السوق، وتنظيم ترخيص وعمل قطاع التعاونيات وأنشطتها بالدولة، وتعزيز قدرة التعاونيات على الاعتماد الذاتي، وتمكين أفراد المجتمع وفئاته المختلفة من إنشاء التعاونيات، وتطوير قطاعات وأنشطة تعاونية غير تقليدية، وحوكمة أنظمة التعاونيات وتنظيم أعمالها، وتحقيق مبادئ التعاونيات.

واعتمدت لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماع عقدته أمس، برئاسة عدنان حمد الحمادي رئيس اللجنة، تقرير موضوع سياسة الهيئة العامة للرياضة في شأن دعم قطاع الرياضة بالدولة. وواصلت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها الذي عقدته، أمس الخميس، بمقر الأمانة للمجلس في دبي، برئاسة ناعمة عبد الرحمن المنصوري رئيسة اللجنة، وحضور أعضاء اللجنة وممثلي عدد من المؤسسات المعنية مناقشة موضوع تنظيم العمل التطوعي.

وقالت ناعمة المنصوري إن العمل التطوعي بأبعاده الإنسانية والاجتماعية أصبح في دولة الإمارات سلوكاً حضارياً يعزز قيم التكافل والتعاضد والتآزر، ويسهم في الارتقاء بالثقافة المجتمعية ككل.
 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/4vw5t7nz