عادي

باكيتا يخضع لعملية بسبب لعبة أطفال

14:23 مساء
قراءة دقيقة واحدة
الشارقة: ضمياء فالح
خضع البرازيلي لوكاس باكيتا، لاعب ليون الفرنسي، لعملية جراحية بسيطة بعد تعرض يده لجرح غائر بسبب ممارسته لعبة الطائرة الورقية.
وحذر باكيتا «24 عاماً» من خطورة الألعاب حتى لو كانت لعبة أطفال، وقال: «تذكروا أن ألعاب الأطفال أيضاً تترتب عليها مخاطر، ذهبت للعب بالطائرة الورقية اليوم وجرحت أصبعي، كل شيء بخير، لكن توجب علي الخضوع لعملية بسيطة لتجنب مشاكل في حركة الأصبع مستقبلاً. حلقت بها عالياً وجرحتني».
ويتعرض اللاعبون لجروح خارج سيقانهم مثل الجرح فوق عين بيكهام بعد خروج اليونايتد من كأس الاتحاد أمام أرسنال عام 2003 وكانت بسبب رمي المدرب سير أليكس فيرجسون الحذاء على اللاعبين في غرفة الملابس، وفي 2006 تعرض حارس بايرن ميونيخ، أوليفر كان، للكمة في عينه أثناء التمرينات منعته من المشاركة أمام أرمينيا؛ حيث سدد مايكل رنسينج، الحارس الاحتياطي، بقوة على أوليفر كان في التمرينات لدرجة اصطدمت إحدى الكرات بعينه، وحل رنسينج مكان زميله الذي تسبب بإصابته وحافظ على نظافة شباكه في مباراة مملة انتهت بفوز البايرن 2- صفر.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"