عادي

موظفو حكومة الفجيرة ينضمون إلى «إسعاد»

01:14 صباحا
قراءة دقيقتين

دبي: «الخليج»

وقّعت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، والقيادة العامة لشرطة دبي، مذكرة تفاهم مع حكومة إمارة الفجيرة، ينضم بموجبها موظفو «حكومة الفجيرة» إلى برنامج «إسعاد»، للاستفادة من المزايا والخصومات والعروض المتنوعة التي تقدمها بطاقة «إسعاد» بالتعاون مع شركائها في الشركات والمؤسسات التجارية العاملة في دولة الإمارات و 92 دولة حول العالم.

ووقع الاتفاقية في مقر الأمانة عبدالله محمد البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي، والفريق عبدالله خليفة المري، قائد عام شرطة دبي، ومحمد سعيد الظنحاني مدير الديوان الأميري بالفجيرة، بحضور خميس الظنحاني، مدير مكتب مدير الديوان الأميري، ومنى محمد العامري، المدير العام لمركز بطاقة إسعاد، ونائبها المقدم مسعود الحماد، إضافة إلى عدد من المسؤولين من الجانبين.

ورحب البسطي، بتوقيع مذكرة التفاهم مع حكومة الفجيرة، مؤكداً أن توسع نطاق برنامج «إسعاد» يعكس رؤية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الرامية إلى ترسيخ جاذبية بيئة العمل لما للأمر من تأثير إيجابي مباشر في الإنتاجية.

وأكد الفريق عبدالله خليفة المري، أن الهدف من إنشاء بطاقة «إسعاد» هو تحقيق السعادة للموظفين في مختلف الجهات والدوائر الحكومية والخاصة المنضمة إلى برنامجها، الأمر الذي يتواءم مع نهج شرطة دبي وتوجهها الاستراتيجي لإسعاد المجتمع.

وأكد محمد سعيد الضنحاني، حرص حكومة الفجيرة على توفير بيئة عمل جاذبة لموظفيها، عبر تقديم خدمات ومزايا تسهم في تعزيز جودة حياة الأفراد والارتقاء بمنظومة العمل الحكومي في الإمارة.

من جانبها، رحبت منى العامري، المدير العام لمركز بطاقة إسعاد، بانضمام موظفي حكومة الفجيرة إلى برنامج إسعاد.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"