عادي

«دار التكافل» و«وطنية» تستكملان عملية الاندماج

10:25 صباحا
قراءة 3 دقائق
1

أبوظبي ودبي: «الخليج»
أعلنت شركة دار التكافل وشركة الوطنية للتكافل (وطنية)، أمس الاثنين، عن إتمام اندماجهما اعتباراً من 1 من يوليو 2022، وفقاً لخطة الاندماج المعلنة في 3 من مارس 2022، وبعد استيفاء جميع شروط الصفقة، بما في ذلك الموافقات النهائية من الجهات التنظيمية والمساهمين. وبعد عملية الاندماج ستصبح شركة دار التكافل إحدى الشركات الوطنية لتقديم خدمات التأمين التكافلي في دولة الإمارات، وسيحدث تغير رئيسي في حجم الأعمال مع إمكانية تحقيق تآزر كبير في التكلفة والإيرادات.
وبدأت الشركة المندمجة بالتداول في سوق دبي المالي، أمس، تحت رمز «DARTAKAFUL» برأسمال إجمالي قدره 260 مليون درهم. وسينتج عن الاندماج توسع كبير في التغطية الجغرافية والأسواق المتاحة، كما ستكون لدى الشركة قاعدة كبيرة تشمل أكثر من 100 من الشركاء الاستراتيجيين في صناعة التأمين كوسطاء التأمين، ومزودي خدمات التأمين. واحتفظت الشركة الجديدة بجميع الكفاءات والخبرات لديها والمتمثلة في الموظفين من كلتا الشركتين والذين يمتلكون خبرات تراكمية كبيرة في قطاع التأمين التكافلي، كما ستحتفظ الشركة الجديدة بنسبة 100% من العملاء.
وسيرأس مجلس الإدارة الجديد الدكتور علي سعيد بن حرمل الظاهري، ويتمتع أعضاء المجلس الحالي بمهارات وكفاءات وخبرات طويلة في قطاع المال والأعمال، ويمتلكون قدرات عالية تمكنهم من تحليل وفهم البيانات المالية بشكل دقيق، مما جعلهم مؤهلين وقادرين على طوير استراتيجية الشركة بشكل فعال لاستكشاف فرص النمو المستقبلية خارج دولة الإمارات.
وكان التداول على أسهم شركة الوطنية للتكافل «وطنية» في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX) قد توقف اعتباراً من إغلاق جلسة التداول يوم الأربعاء 15ـ6 ـ2022، وألغيت الشركة رسمياً من سوق أبوظبي للأوراق المالية في 30 من يونيو 2022 كجزء من عملية الاندماج، بعد استلام شهادة الاندماج الصادرة عن هيئة الأوراق المالية والسلع (SCA).
ونتيجة لذلك، حصل مساهمو شركة الوطنية للتكافل «وطنية» على 0.734375 سهم في شركة دار التكافل مقابل كل سهم يمتلكونه في شركة الوطنية للتكافل (الوطنية)، لتصبح شركة دار التكافل بذلك إحدى الشركات الوطنية الرائدة في مجال التأمين الإسلامي التكافلي، بقيمة أسهم متداولة تقدّر بـ260,156,250 درهماً. 
وللاحتفال بهذا الإنجاز المهم، حضر مجلس الإدارة الجديد ممثلاً برئيسه الدكتور علي سعيد بن حرمل الظاهري، ومطر حمدان سلطان حمد العامري بصفته نائباً للرئيس، وعبدالله عسيران بصفته عضو مجلس الإدارة، وحامد علي، الرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي وناسداك دبي، حفل قرع الجرس في سوق دبي المالي صباح أمس.
وقال حامد علي، الرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي وناسداك دبي: «يسعدنا في سوق دبي المالي استضافة هذه الاحتفالية الخاصة لقرع الجرس بمناسبة إنجاز شركة دار التكافل، إحدى أبرز شركات التأمين المدرجة في السوق منذ عام 2008، لعملية الاندماج مع شركة الوطنية للتكافل. وبطبيعة الحال، فإن حرص شركة دار التكافل على تعزيز الصلة الوطيدة التي تربطنا بها عبر هذه السنوات من خلال اختيار سوق دبي المالي كسوق الإدراج للكيان المدمج الجديد، يعكس الثقة الكبيرة التي توليها الشركة إزاء السوق وما يوفره من منظومة أسواق مالية متكاملة وعالمية المستوى».
وقال الدكتور علي سعيد بن حرمل الظاهري، رئيس مجلس إدارة شركة دار التكافل: «إنني سعيد لأننا أصبحنا رسمياً، شركة واحدة ذات هدف واحد وثقافة واحدة ورؤية مشتركة واحدة للمستقبل. تمتلك شركة دار التكافل توجهاً استراتيجياً واضحاً لخلق قيمة مستدامة طويلة الأجل لمساهمينا وشركائنا وموظفينا، إضافة إلى توفير الحماية والأمن المالي لمشاركينا من حملة وثائق التأمين».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"