عادي

شراكة بين «محمد بن راشد للفضاء» و«ستراتا»

لتصنيع أجزاء القمر الصناعي MBZ-Sat
19:45 مساء
قراءة دقيقتين
خلال توقيع العقد

دبي: «الخليج»

وقعت شركة «ستراتا للتصنيع» عقداً جديداً مع مركز محمد بن راشد للفضاء لتصنيع المزيد من أجزاء القمر الصناعي MBZ-SAT، الذي يعدّ الأحدث في المنطقة في التصوير العالي الدقة.

ويأتي إبرام المزيد من الاتفاقيات لتأكيد التزام الشريكين في دعم نمو قطاع الفضاء والتصنيع وتطوير منظومة الصناعة المتقدمة واستدامتها في دولة الإمارات، بما يتماشى مع استراتيجية الدولة في تحفيز ودعم النمو في قطاع التصنيع المحلي والابتكار والتكنولوجيا المتطورة.

وقال إسماعيل علي عبدالله، المدير التنفيذي لشركة ستراتا: «يعد توقيع عقد الشراكة الجديد بين ستراتا للتصنيع ومركز محمد بن راشد للفضاء امتداداً للشراكة الاستراتيجية بينهما، ويهدف إلى تعزيز وتوطين صناعة الفضاء في دولة الإمارات.

وانطلاقاً من موقعنا شركةً رائدةً تسهم في دعم علامة صنع بفخرٍ في الإمارات حول العالم، يسعدنا أن نشارك للمرة الثانية في عمليات تصنيع وتوريد مكونات القمر الصناعي MBZ-Sat، حيث تعد هذه الشراكة تأكيداً لمكانتنا كشريك استراتيجي في قطاع التصنيع للمركز.

وأضاف: حرصت ستراتا منذ بدء عملياتها على تسليم أجزاء هياكل الطائرات وفق أعلى معايير جودة التصنيع، بما يعكس تنافسية القطاع الصناعي في الدولة على المستوى العالمي. وتأتي هذه الاتفاقية دليلاً على أهمية التعاون بين الشركات الوطنية في القطاع الصناعي. ونفخر لكوننا جزءاً داعماً لمركز محمد بن راشد للفضاء ولطموحات دولة الإمارات في قطاع صناعة الفضاء.

وقال سالم حميد المري، المدير العام لمركز محمد بن راشد للفضاء: نسعى بمساهمتنا في تطوير قطاع الفضاء إلى دعم وتعزيز التواجد الإقليمي والدولي لدولة الإمارات لتكون في مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال، وذلك تماشياً مع استراتيجية مركز محمد بن راشد للفضاء 2021-2031.

وأضاف: نحرص في المركز، على دعم الشركات الخاصة الوطنية، التي من شأنها أن تساهم في تطوير مجال صناعة الفضاء الإماراتي. ويأتي عقد شراكة جديدة مع «ستراتا» بناء على صناعتها منتجات وطنية ذات جودة عالية، جعلتها شريكاً استراتيجياً في عمليات التصنيع، حيث أوكلنا إليها مهمة تصنيع الأجزاء الميكانيكية والمسطحة للقمر الصناعي MBZ-Sat. وينسجم ذلك مع تعزيز الكفاءات الوطنية المتخصصة، وتطوير القدرات العلمية والتقنية العالية، ونشر ثقافة الابتكار الوطني.

ويبلغ وزن القمر الصناعي، ذي الأبعاد (3m x 5m)، نحو 750 كلغ، ويتميز MBZ-SAT بقدرة عالية على تحسين دقة التقاط الصور، وزيادة سرعة نقل وتحميل البيانات بمقدار 3 أضعاف عن الإمكانات المتاحة حالياً. كما يُساعد نظام جدولة ومعالجة الصور المؤتمت بالكامل في القمر على إنتاج صورٍ تفوق كمية الصور التي يُنتجها المركز حالياً ب 10 أضعاف.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"