عادي

اكتشاف خلايا مناعية تقتل سرطان المثانة

17:01 مساء
قراءة دقيقة واحدة
الخلايا المناعية النخاعية مع خلايا الدم الحمراء في صورة مجهرية إلكترونية لدم الإنسان
الخلايا المناعية النخاعية مع خلايا الدم الحمراء في صورة مجهرية إلكترونية لدم الإنسان

توصل فريق دولي من العلماء بقيادة باحثين من مستشفى جبل سيناء في أمريكا إلى اكتشافين مهمين حول الآلية التي تحبط بها خلايا سرطان المثانة الهجمات من جهاز المناعة، ويمكن أن يؤدي البحث إلى خيار علاجي جديد للمرضى الذين يعانون هذه الأنواع من الأورام.
وأفاد الباحثون بأنهم وجدوا مجموعة فرعية من الخلايا «CD8 + T» التي تتكيف مع استراتيجيات تجنب الورم وتُنسب هذه الخلايا إلى الخلايا القاتلة الطبيعية، ما يوفر استراتيجية لتقليل قدرة الخلايا السرطانية على مكافحتها.
ولإنشاء خلايا قاتلة إضافية، أظهر الباحثون أن بإمكانهم حث خلايا «CD8 + T» على التعبير عن أنزيم يُعرف باسم «NKG2A» على سطحها، ما يسمح لها بالتصرف مثل الخلايا القاتلة الطبيعية.
وأظهرت هذه الدراسة أن الأنزيم يرتبط بتحسين البقاء على قيد الحياة والاستجابة للعلاج المناعي لمكافحة السرطان.
ويتعلق الاكتشاف الثاني بقدرة الخلايا السرطانية على مقاومة علاج حاجز «PD-L1» المعروف بحاجز نقطة التفتيش للبحث عن الخلايا السرطانية، ولاحظ الباحثون أن الأورام يمكن أن تحافظ على بروتين يمكنه مقاومة الخلايا التائية، ويعطل قدرة الخلايا التائية على القتال.
وتشير هذه النتائج إلى أن الأجسام المضادة التي تمنع كلاً من NKG2A وPD-L1 يمكن أن تكون استراتيجية علاجية أكثر فاعلية للمرضى الذين يعانون أورام سرطان المثانة.
ولإجراء الدراسة، حدد الباحثون ملامح أورام ودم مرضى سرطان المثانة عبر مراحل مختلفة من المرض، ودرسوا جميع العينات فور الإزالة الجراحية من المرضى، للتأكد من قدرتها على التقاط الخلايا المناعية الحية وفحص عملها.

https://tinyurl.com/y8eptyyn

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"