عادي

مواجهات مهمة لأرسنال وسيتي وليفربول

22:55 مساء
قراءة دقيقتين
أرسنال يتطلع لتعويض خيبة كأس الرابطة

يملك مانشستر سيتي فرصة الارتقاء إلى الصدارة أقله لساعات قليلة في حال فوزه على ضيفه برنتفورد، السبت، قبل أن يلعب لاحقاً أرسنال أمام مضيفه ولفرهامبتون على أمل أن يستعيد المركز الأول وفارق النقطتين، ضمن منافسات المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

يحتل أرسنال المركز الأول برصيد 34 نقطة خلف مطارده سيتي الذي يخوض على الورق مباراة سهلة أمام صاحب المركز الحادي عشر مع 16 نقطة.

ويتسلح سيتي بنتائجه القوية في ملعبه «الاتحاد»؛ حيث حقق سلسلة من 16 مباراة من دون خسارة في مختلف المسابقات منذ إبريل/نيسان، مسجلاً 61 هدفاً.

ويسعى سيتي لتحقيق فوزه الرابع توالياً على أرضه في ال«بريميرليغ»، قبل توقف عجلة منافسات البطولة إفساحاً لمونديال قطر.

في المقلب الآخر، يأمل أرسنال أن ينهي الجولة الأخيرة قبل التوقف للمونديال في الصدارة، على الرغم من الصفعة التي تلقاها في منتصف الأسبوع بخروجه من كأس الرابطة بعد خسارته أمام ضيفه برايتون 1-3.

قد يكون خروج المدفعجية باكراً من المسابقة المحلية نعمة مقنّعة للمدرب أرتيتا ولاعبيه الذين أظهروا عزيمة أقوى في الفوز بديربي لندن على تشيلسي 1-صفر في الجولة الماضية، ما أبقاه في الصدارة.

حقق فريق أرتيتا ستة انتصارات مقابل تعادل في آخر سبع مباريات في الدوري، وفي حين أن النقاط الخمس التي أهدرها هذا الموسم جاءت خارج الديار، إلاّ أن شباكه لم تهتزّ سوى 4 مرات في أفضل سجل دفاعي بين الفرق هذا الموسم.

ويلعب السبت أيضاً ليفربول أمام ضيفه ساوثمبتون المهدد بالهبوط ليعمد إلى الاستعانة بخدمات المدرب الويلزي ناثان جونز خلفاً للنمسوي رالف هازنهوتل المقال من مهامه.

وأقال ساوثمبتون مدربه هازنهوتل بعدما تلقى هزيمته الثامنة في 14 مباراة بالدوري، أمام نيوكاسل 1-4 الأحد، ليقبع في المركز الثامن عشر برصيد 12 نقطة، متقدماً بفارق نقطتين عن ولفرهامبتون وصيف القاع ونوتنغهام فوريست متذيل الترتيب.

https://tinyurl.com/yrxnae9t

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"