عادي

الجيش الليبي يؤكد مقتل 15 إرهابياً ويدفع بتعزيزات إلى طرابلس

عقيلة: «الإخوان» و«الوفاق» انقلبتا على الديمقراطية ونهبتا البلاد
05:29 صباحا
قراءة دقيقتين

أعلن الجيش الليبي،أمس الأحد،الدفع بتعزيزات عسكرية من قوات المشاة إلى محاور القتال بالعاصمة طرابلس لدعم صفوفه واستمرار التقدم لمواقع جديدة،معلناً عن سقوط 15 قتيلاً من عناصر الجماعات المسلحة خلال اشتباكات اندلعت بمحور صلاح الدين جنوبي طرابلس، فيما قال عقيلة صالح رئيس مجلس النواب: إن الإخوان وحكومة الوفاق انقلبوا على الديمقراطية ونهبوا موارد البلاد.

ودفع اللواء 73 مشاة بالجيش الليبي، بسريتين من الكتيبة 409 مشاة إلى طرابلس تنفيذًا للخطة الموضوعة بعمليات اللواء 73 مشاة، حسب بيان للمركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة. وأكد البيان أن الميليشيات المسلحة تقصف أحياء مدنية بصواريخ جراد.

وكشف المركز الإعلامي،في تدوينة نشرها عبر حسابه بموقع «فيسبوك» عن سقوط 15 قتيلاً من عناصر الجماعات المسلحة خلال اشتباكات اندلعت بمحور صلاح الدين جنوب العاصمة طرابلس.

وخلال الساعات الماضية، واصلت طائرات سلاح الجو الليبي، شن غاراتها ضد مواقع مسلحي حكومة السراج بمنطقة عين زارة ومشروع الموز وكوبري الفروسية ومحاور المطار والخلاطات والخلة جنوبي العاصمة، وسط استمرار المواجهات.

إلى ذلك، قال رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح،أمس الأول السبت، إن جماعة الإخوان وحكومة الوفاق انقلبوا على الديمقراطية ونهبوا موارد البلاد.

جاء ذلك خلال استقباله في بنغازي،عدداً من السياسيين وأساتذة القانون، ونشطاء المجتمع المدني، والإعلاميين والمهتمين بالشأن العام في المدينة بحضور النائب الثاني لرئيس المجلس وأعضاء المجلس.

وبين المكتب الإعلامي للمجلس،أن صالح استعرض المؤامرات ضد ليبيا داخلياً وخارجياً كما استعرض سير «العملية السياسية منذ انطلاق أعمال مجلس النواب وما مر به من مؤامرات لسلب إرادة الليبيين وسلطتهم المنتخبة بفرض اتفاق الصخيرات وحكومة الوفاق، بدعم من المجتمع الدولي رغم عدم دستوريتها وتحالفها مع المتطرفين، ونهبهم أموال الشعب الليبي وثرواته، ما استدعى تحرك القوات الليبية المسلحة لتحرير العاصمة طرابلس».

(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"