عادي

«الملك» يحول تأخره أمام الظفرة بهدف إلى فوز 2 1

يحقق أصعب فوز ويحافظ على الصدارة
03:48 صباحا
قراءة دقيقتين

الشارقة:عصام هجو

حول فريق الشارقة تأخره بهدف أمام ضيفه الظفرة إلى فوز 2-1 في المباراة التي جرت بينهما أمس على استاد خالد بن محمد بنادي الشارقة بالحزانة ضمن الجولة الرابعة عشرة من دوري الخليج العربي، ورفع الشارقة رصيده بهذا الفوز إلى 34 نقطة محافظا على صدارة الترتيب بينما بقي الظفرة عند 14 نقطة.
يعتبر الفوز الأغلى في مسيرة «الملك» في الدوري، عندما عاد أصحاب الأرض إلى المباراة في آخر 12 دقيقة بعد أن كان متأخراً بهدف عبدالله الرفاعي المعار من الوحدة إلى الظفرة وهو من فئة أبناء المقيمين، وسجل الأخير هدف الظفرة في الدقيقة الخامسة من عمر المباراة، وظل الشارقة يبحث عن تعديل النتيجة على مدار شوطي اللقاء إلى ان تحقق له التعادل، ومنحته «تقنية الفيديو» ركلة جزاء مستحقة اثر ملامسة عبدالرحمن يوسف لكرة ويلتون التي كانت في طريقها لخارج الملعب، ترجمها ايجور كونرادو إلى هدف التعادل في الدقيقة 77.
وتأثر فريق الظفرة بخروج مدافعه القوي أمين العطوشي وكان العنبري قد أجرى تبديلات هجومية ودفع بمعتصم ياسين من فئة مواليد الدولة بديلاً لعلي الضنحاني وتحول ماجد سرور للطرف الأيمن وتمركز معتصم ياسين في الهجوم مع ويلتون ونجح في تسجيل الهدف الثاني للشارقة .
أدار المباراة عادل النقبي واحتج عليه لاعبو الفريقين على مدار شوطي المباراة والجمهور كذلك بسبب عدم احتساب عدد من المخالفات للفريقين.
وعقب المباراة أوضح عبدالعزيز العنبري المدير الفني لفريق الشارقة أن الفوز أثبت جودة الفريق وأن اللاعبين يملكون رغبة كبيرة ولديهم عزيمة وإصرار كبيرين للمحافظة على الصدارة والحصول على اللقب، وأشاد العنبري بالروح القتالية التي تمتع بها اللاعبون خلال المباراة والحماس الكبير وغيرة اللاعبين تجاه فريقهم وتصميمهم على الفوز رغم التأخر في الشوط الأول بهدف.
وقال: أهنئ اللاعبين على هذا الأداء، أبارك لهم الفوز أيضا، اعتقد أنهم قدموا مباراة كبيرة وأثبتوا أن كرة القدم تعطي الفريق الذي يبذل الجهد ويقاتل في الملعب. وأضاف: الفوز دافع كبير للفريق لمواصلة المشوار ومؤشر ايجابي يعني لي كمدرب الكثير. حماس اللاعبين وقوة إرادتهم في العودة في المباراة أمر جيد للفريق.
ومضى يقول: لولا انشغال اللاعبين بقرارات التحكيم والاحتكاك مع لاعبي الظفرة لسجلنا في وقت جيد، هذه الأمور تساعد على إهدار الوقت ولكن في الشوط الثاني ابتعد اللاعبون عن الاحتجاج والمشادات مع لاعبي الظفرة وكان الفريق اكثر هدوءا وكان له ما أراد.
وقال العنبري إنه تحدث إلى اللاعبين عن خطورة فريق الظفرة وقال: حذرت اللاعبين من قوة الظفرة وطالبتهم بالحذر، تلقينا هدفاً في وقت مبكر ولكن عدنا بطريقة جيدة وحققنا المطلوب، اعتقد ان الحديث مع اللاعبين بين شوطي اللقاء آتى أكله وكان الشوط الثاني شرقاويا لعبا ونتيجة.
وعن اللاعب معتصم الذي دخل بديلا وسجل هدف الفوز قال: معتصم ياسين قدم أوراق اعتماده رسمياً مع الفريق وسيدخل أجواء المباريات تدريجياً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"