عادي

طبيب مصري يجري 4000 جراحة سمنة بـ«البترفلاي»

03:25 صباحا
قراءة 2 دقيقة
نجح طبيب مصري في إجراء أربعة آلاف عملية إنقاص وزن عن طريق عملية «البترفلاي»، التي تعد أول جراحة للسمنة تُجرى عن طريق منظار يدخل من الفم
واعتمدت بعض الهيئات الطبية العالمية، وكان أحدثها المؤتمر العالمي لجراحات السمنة الذي عقد مؤخراً في دبي من 10 إلى 13 يوليو/تموز الماضي، عملية «البترفلاي» بعد النجاح الواضح الذي حققته تلك النوعية من العمليات في الآونة الأخيرة.
وقال الطبيب المصري عصام عبدالجليل، في بيان صحفي أمس: إن من الإيجابيات التي تعود على الحالة في تلك النوعية من العمليات أنها لا تترك أي أثر للجروح على الإطلاق في البطن، فضلاً عن انعدام مضاعفات التسريب فيها، والتي تحدث بنسب تتراوح من 3 إلى 5 بالمئة في عمليات التكميم، وتحويل المسار. وأكد أن أياً من أجزاء المعدة أو الأمعاء لا يستأصل أو يعزل كما هي الحال في جميع جراحات السمنة الأخرى.
وبدأت مصر بالفعل في الدخول في مجال عمليات «البترفلاي» على يد د. عصام عبدالجليل، وبدئ إجراؤها في ولاية أوهايو الأمريكية و3 ولايات في الهند.
ونشر المؤتمر العالمي لجراحات السمنة وأمراض التمثيل الغذائي في دبي بحثاً مقدماً من عبدالجليل، ومعه نتائج أربعة آلاف حالة «بترفلاي» بالمنظار ومتابعتها لمدة وصلت إلى 10 سنوات، ويعتبر أكبر عدد تم إجراؤه ومتابعته على مستوى العالم، وحقق نجاحاً بنسبة 100 بالمئة للوزن المثالي، مع اختفاء مرض السكر بنسبة 95 بالمئة، والضغط بنسبة 97 بالمئة، واختفاء العقم عند الرجال بنسبة 88 بالمئة وعند النساء بنسبة 94 بالمئة، بالإضافة إلى إصدار توصية بتعميم إجرائها كأفضل جراحات السمنة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"