عادي

حصيلة ضحايا هجوم كابول ترتفع إلى عشرة قتلى

14:51 مساء
قراءة دقيقة واحدة
كابول

قتل عشرة مدنيين على الأقل وأصيب 51 آخرون بجروح في الهجوم الذي وقع، السبت، في كابول، وفق حصيلة جديدة نقلها، الأحد، نائب الرئيس الأفغاني الذي وعد بالعثور على المهاجمين ومحاسبتهم.
وقال أمر الله صالح على صفحته في «فيسبوك»: «سنجد الشبكات التي ساعدت في نقل المواد (الصواريخ) المستخدمة في الهجوم» الذي أعلن تنظيم «داعش» الإرهابي مسؤوليته عنه. 
وكانت حصيلة سابقة أفادت السبت، بمقتل ثمانية أشخاص.
وأعلن «داعش» مسؤوليته عن دفعة الصواريخ هذه البالغ عددها 23، والتي طالت مناطق متفرقة وسط كابول وشماليها ومحيط المنطقة الخضراء التي تضم سفارات ومقار شركات دولية، قبيل الساعة التاسعة (04:30 ت.ج).
لكن المدنيين الأفغان هم الذين دفعوا الثمن، كالعادة؛ إذ وقعت التفجيرات في مناطق مكتظة بالسكان، بما في ذلك مستشفى.
وأكد التنظيم الإرهابي السبت، في بيان على قنواته عبر منصة «تيلجرام» استهداف المنطقة الخضراء في مدينة كابل، والتي تضم مبنى الرئاسة الأفغاني وسفارات الدول، ومقرات للقوات الأفغانية بـ28 صاروخ كاتيوشا.
وكان هجومان في الفترة الأخيرة استهدفا مؤسسات تربوية في العاصمة الأفغانية، وتسببا في سقوط 50 قتيلاً تقريباً. 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"