عادي

مصر تعلن حالة الاستعداد القصوى لمواجهة أمطار غزيرة

17:33 مساء
قراءة دقيقتين
مصر

القاهرة: «الخليج»
 تشهد مصر منذ أكثر من أسبوع تقلبات حوية أدت إلى هطول أمطار غزيرة، مصحوبة ببرق ورعد، وحبات من البرد، على عدد من المدن الساحلية، وهطلت، الأربعاء، أمطار غزيرة على القاهرة والجيزة والقليوبية، مما تسبب في تعطل الدراسة في عدد من المحافظات.
وكشفت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن صور الأقمار الصناعية تشير «لاستمرار اندفاع الهواء البارد من أوروبا يعمل على تكوين السحب الرعدية الممطرة بغزارة على المدن الساحلية تصل إلى الدلتا والقاهرة ومناطق من شمال الصعيد». وأوضحت أن غالبية أنحاء مصر تشهد حالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، اعتبارًا من الأربعاء، على أن تستمر حتى الجمعة المقبل.
ورفعت مختلف المحافظات المصرية درجة الاستعداد القصوى في جميع الأجهزة التنفيذية، للتعامل مع حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، كما تم تعطيل الدراسة في عدد من المحافظات، ومنها الجيزة، التي عطلت العمل في مدارس الفترة المسائية. وطالبت محافظة الإسكندرية، جميع المواطنين بتوخي الحذر وعدم النزول من المنازل إلا في حالة الضرورة القصوى.
وأعلن مجلس الوزراء المصري، أنه تم الاتفاق على تنفيذ مشروعات بقيمة مليار جنيه في محافظة الإسكندرية، موضحاً أنه سيتم البدء في هذه المشروعات بشكل جزئي على الفور بقيمة 300 مليون جنيه،.
وقال مجلس الوزراء، في بيان، إن الدكتور مصطفى مدبولي، ترأس الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء، واستعرض ما تشهده البلاد حالياً من تغيرات مناخية، وكميات أمطار متزايدة على عدد من المحافظات الساحلية، خاصة الإسكندرية، التي تسقط عليها كميات أمطار غير مسبوقة، وفي ظل تحديات صعبة، أهمها النمو العشوائي الرهيب، وتقادم شبكات الصرف الصحي، وغيرها من التحديات.
وقالت الدكتورة إيمان شاكر، وكيل مركز الاستشعار عن بعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، في تصريحات أمس، إن سبب هذه الموجة، حدوث منخفض جوي على البحر المتوسط، يؤدي إلى تكون السحب، وسقوط الأمطار على غالبية أنحاء البلاد، متوقعة سقوط أمطار غزيرة ورعدية على السواحل الشمالية، وعلى محافظات الوجه البحري والقاهرة، وستكون هذه الأمطار مصحوبة نشاط للرياح، وانخفاض ملحوظ في درجات الحرارة.
 

قيَم هذا المقال
0

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/y2uh59ra