عادي

«الوطني» يبحث تعزيز التعاون البرلماني مع الكويت

20:47 مساء
قراءة دقيقتين

استقبل الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولي عهد دولة الكويت الشقيقة، في قصر بيان، الأربعاء، وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة حمد أحمد الرحومي النائب الأول لرئيس المجلس، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى دولة الكويت، بحضور مرزوق علي الغانم، رئيس مجلس الأمة الكويتي، وأحمد خليفة الشحومي النائب الأول لرئيس مجلس الأمة الكويتي، رئيس بعثة الشرف المرافقة للوفد، والفريق متقاعد جمال محمد الذياب مدير مكتب ولي العهد، ومازن عيسى العيسى، وكيل الشؤون الخارجية بمكتب ولي العهد، والسفير ناصر حجي المزين، مساعد وزير الخارجية لشؤون مجلس التعاون.

كما التقى الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وزير الخارجية، وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بدولة الكويت الشقيقة، وفد المجلس.

وجرى خلال اللقاء استعراض وشائج العلاقات الأخوية المتينة بين قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين، والروابط التاريخية الوثيقة والمتجذرة بينهما، ومناقشة سبل تعزيز وتنمية تلك الروابط خدمة لطموحات قيادتي وشعبي البلدين نحو مزيد من التقدم والازدهار والرخاء.

واستقبل الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت، وفد المجلس، حيث جرى خلال اللقاء، تأكيد عمق علاقات الأخوة المتجذرة والمتينة بين دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت الشقيقة.

كما استقبل مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة بدولة الكويت الشقيقة في مقر المجلس، وفد المجلس الوطني الاتحادي، حيث تم بحث سبل تعزيز علاقات الشراكة والتعاون القائمة بين المجلسين، بما يواكب علاقات الأخوة الراسخة والمتينة بين البلدين والشعبين الشقيقين، والتي تشهد تطوراً متنامياً على مختلف الصعد.

ورحب الغانم بوفد المجلس الوطني الاتحادي في بلده الثاني دولة الكويت، مؤكداً أن العلاقات بين البلدين تاريخية ومتميزة على مستوى القيادات والحكومات والبرلمانات والشعوب، مضيفاً أن هذه الزيارة تجسد عمق العلاقات وتبني مستقبلاً أفضلاً لمصلحة البلدين الشقيقين.

من جانبه أعرب الرحومي عن شكره وتقديره للغانم على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، ونقل تحيات صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، إلى رئيس مجلس الأمة الكويتي وتمنياته لدولة الكويت قيادة وحكومة وشعباً، مزيداً من التقدم والازدهار.

وأشاد الرحومي بالعلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين والتي توطدت عبر عقود من الزمن، مؤكداً أن دولة الإمارات ستبقى داعماً لكل ما من شأنه الارتقاء بمختلف علاقات ومجالات التعاون بين البلدين الشقيقين.

وتطرق الجانبان إلى التعاون القائم بين المجلس الوطني الاتحادي، ومجلس الأمة الكويتي.

حضر اللقاءات وفد المجلس الوطني الاتحادي الذي يضم صابرين حسن اليماحي، وسهيل نخيرة العفاري، ويوسف عبدالله البطران، وخلفان راشد النايلي الشامسي، وحميد علي العبار الشامسي، وسمية عبدالله السويدي، والدكتور عمر النعيمي الأمين العام للمجلس، وعفراء راشد البسطي الأمينة العامة المساعدة للاتصال البرلماني، والدكتور مطر حامد النيادي سفير دولة الإمارات لدى دولة الكويت. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"