عادي

الرئيس الصربي: الإمارات تمتلك سمعة طيبة ونتطلع لتوطيد علاقات الصداقة

16:57 مساء
قراءة دقيقتين
يباي

دبي: «الخليج» 

قام الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، السبت، بافتتاح جناح بلده في إكسبو2020 دبي، بحضور ريم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لإكسبو 2020 دبي، وتاتيانا ماتيتش وزيرة التجارة والسياحة والاتصالات في جمهورية صربيا والمفوض العام للجناح.
وعبر الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش عن سعادته للمشاركة في إكسبو2020 دبي، وقال: تمتلك دولة الإمارات سمعة طيبة حول العالم، بفضل السياسة الحكيمة التي تنتهجها، وأضاف: إن صربيا والإمارات تربطهما علاقة صداقة وطيدة؛ حيث إن تطوير هذه العلاقة تعد من أوليات سياساتنا الخارجية، فاليوم تسهم المشاريع المشتركة لبلدينا في التنمية الاقتصادية لصربيا، كما تعطي اقتصادنا دفعة قوية، وآمل أن يشعر شركاؤنا في الإمارات العربية المتحدة بالرضا نفسه عن هذه الشراكة».
وتحتفي صربيا في جناحها بتاريخ طويل من الإبداع والابتكار، مع العمل الجاد على تشكيل المستقبل؛ حيث يبرز الجناح قيادة صربيا في مجالات تقنية المعلومات والاتصالات والشركات الناشئة، وسعيها لإعطاء الأولية للابتكار بهدف التوصل إلى حلول جديدة لبعض المشكلات الأكثر إلحاحاً في العالم؛ حيث صنفت بلجراد من بين المدن الخمس الأكثر إبداعاً في العالم.
وقالت تاتيانا ماتيتش وزيرة التجارة والسياحة والاتصالات في جمهورية صربيا والمفوض العام لجناح صربيا في إكسبو2020 دبي: «بمشاركتنا في هذا الحدث الكبير الذي يعد صفحة جديدة للعالم بعد جائحة كوفيد-19 سنثبت أننا على قدر المسؤولية في إيجاد الحلول للمشكلات التي يواجهها العالم، فنحن ندعم الإبداع والابتكار، وتعد صربيا من أسرع دول البلقان في النمو الاقتصادي، ولهذا نحن نستمد إلهامنا من العقول العظيمة والأفكار الخلاقة التي تغير صربيا والعالم».
وأضافت ماتيتش: يجسد تصميم الجناح الصربي ما نطمح إليه وما نود تحقيقه؛ حيث إننا ننظر للماضي لنشكل المستقبل، ونربط ذلك الماضي العريق لبلدنا بمشاريعنا المستقبلية، كما يعكس الجناح أهمية التكنولوجيا في تطور الحضارة، والتي تأثرت بشكل كبير بجائحة كورونا ولتساعدنا هذه التكنولوجيا في إيجاد الحلول لإنقاذ هذا الكوكب، وفهم الحاجات البشرية للوصول إلى عالم أفضل.
 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"