عادي

فياض العامري في «المربع الذهبي» لبطولة فزاع لليولة

23:35 مساء
قراءة دقيقتين

انتزع فياض العامري ثانية بطاقات العبور إلى «المربع الذهبي» بعد تفوقه على عبيد بن ركاض بعد منافسة قوية شهدتها الحلقة السادسة التي أقيمت مساء الجمعة في المرموم، ضمن منافسات النسختين ال22 لبطولة فزاع لليولة، وال17 من برنامج الميدان.

وجاء فوز فياض العامري بعدما تفوق على عبيد بن ركاض بنتيجة 60 مقابل 40 علامة، وذلك بعد أن تصدر الأول أربعاً من المسابقات الست بينهما خلال الحلقة، وسار بخطوات ثابتة نحو بلوغ المربع الذهبي.

جاءت انطلاقة الحلقة للبرنامج الذي يقدمه هذا الموسم راشد الخاصوني، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، مع عرض اليولة الذي تألق فيه العامري وابن ركاض في عملية الفر، وإطلاق أضواء الليزر على مسرح المنافسات بالوصول إلى المسافات العالية في فر السلاح. وجاء التصويت في نهاية الحلقة لمصلحة عبيد ابن ركاض ليكسب 25 علامة الخاصة باليولة.

وفي منافسات السباحة التي أقيمت خلال الأسبوع في مجمع حمدان الرياضي، تفوق العامري في سباق 50 متراً، لينال 10 علامات. أما سباق الخيل لمسافة 1500 متر، ويقام بالتعاون مع شرطة الخيالة بشرطة دبي، فكسبه أيضاً العامري ليحقق 20 علامة.

وفي مسابقة «عد القصيد» التي يشرف عليها الشاعر محمد المر بالعبد، تفوق العامري لينال 10 علامات.

وتفوق في منافسات الرماية عبيد بن ركاض بعد احتساب خطأ على منافسه الذي بدأ بالركض قبل إطلاق صافرة البداية ليحصد 15 علامة.

وفي سباق الهجن الذي يقام بشكل مباشر خلال الحلقة في دورة الدستور في المرموم تفوق فياض العامري لينال 20 علامة.

وأكدت نتالي أواديسيان، مديرة إدارة الإذاعات والإعلام والاتصال المؤسسي، رئيسة اللجنة المنظمة للبطولة في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن إقامة أكثر من منافسة بشكل مباشر في قلب الحدث رفع التحدي خاصة مع بث المنافسات وتقديم البرنامج في الوقت المحدد له عبر شاشة «سما دبي»، ومن خلال أثير إذاعة «الأولى». وقالت: «هذا النجاح يتحقق بفضل تكاتف جهود فريق العمل، وتفانيه لتقديم «الميدان» بشكل أنيق في هذا الموسم ومختلف عن المواسم الماضية.

وقدم علي المرزوقي فقرة «الشلة» التي تفاعلت معها الجماهير الحاضرة في «الميدان»، وأكد أن لهذا النوع من ألوان التراث الشعبي خصوصية، وتتناقله الأجيال المتعاقبة بكل حب وتتعلق به، وهو ما دفعه للتوجه له، والسعي دائماً إلى إبرازه في هذا النوع من المحافل التراثية الجميلة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"