عادي

التوتر يخيم على تصريحات لافروف وبلينكن مع بدء لقائهما في جنيف

14:26 مساء
قراءة دقيقة واحدة
توتر

جنيف – أ ف ب

بدأ منذ قليل اللقاء بين وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ونظيره الروسي سيرجي لافروف في مدينة جنيف السويسرية، لبحث التوترات الخاصة بالحشود العسكرية الروسية على الحدود الأوكرانية، ومطالب موسكو بإيقاف توسع حلف شمال الأطلسي «الناتو» في شرق أوروبا.

وقال لافروف، قبل بداية اللقاء مع بلينكن،: «يجب التزام الدول بعدم تعزيز دفاعاتها على حساب الدول الأخرى»، في إشارة إلى المطالب الروسية بإيقاف توسع الناتو في دول أوروبا الشرقية، والتي تأتي مع مطالب صادرة من الكرملين بضرورة انسحاب قوات الناتو من رومانيا وبلغاريا.
وأشار لافروف إلى أن روسيا تريد إجابات ملموسة على مطالبها الأمنية.
من جانبه، قال بلينكن: إن اللقاء مع لافروف جزء من محاولات تخفيف التصعيد ومنع أي اعتداء روسي ضد أوكرانيا.
وأشار وزير الخارجية الأمريكي إلى الالتزام بمسار الدبلوماسية والحوار، ولكن سيكون هناك رد صارم على أي تدخل روسي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"