عادي

تكريم الفائزين بـ «أستر جارديان نيرسينج»

أحمد بن سعيد يسلمهم الجائزة
00:54 صباحا
قراءة 3 دقائق

دبي: «الخليج»
تأكيداً على مكانة دبي كمركز رئيسي للاحتفاء بالمبدعين في مختلف المجالات والتخصصات ومن شتى أنحاء العالم، كرّم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات الفائزة بجائزة «أستر جارديان جلوبال نيرسينج» المتخصصة في مجال التمريض، ضمن احتفالية كبيرة أقيمت بهذه المناسبة (الخميس) في فندق أتلانتس في دبي للاحتفاء بالمساهمات الاستثنائية لطواقم التمريض من مختلف أنحاء العالم.

قدم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم خلال الحفل الجائزة الكبرى للفائزة بالمركز الأول، آنا دوبا من كينيا، وتبلغ قيمتها المالية 250 ألف دولار، وذلك من أصل 10 ممرضين تم ترشيحهم إلى نهائيات الجائزة. وتعد الفائزة أول خريجة في قريتها وهي الوحيدة التي حصلت على فرصة التعليم في عائلتها، تقديراً لجهودها في خدمة المجتمع، إذ قدمت العديد من الإسهامات الجليلة التي نجحت من خلالها في تحسين نوعية الحياة الصحية في مجتمعها. إلى ذلك تم تقديم جوائز مالية تحفيزية لباقي المترشحين لنهائيات الجائزة.

حضر الحفل عوض صغير الكتبي، المدير العام لهيئة الصحة في دبي، والدكتور عامر أحمد شريف، مدير جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية والمدير التنفيذي لمؤسسة دبي الصحية الأكاديمية، والدكتور آزاد موبن، المؤسس ورئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة «أستر دي إم» للرعاية الصحية، وعدد من القيادات الصحية والمسؤولين.

وتحتفي جائزة «أستر جارديان جلوبال نيرسينغ» العالمية بالتميز في قطاع الرعاية الصحية، ولتكريم الجنود المجهولين من طواقم التمريض لدورهم الجوهري في تقديم الرعاية الصحية المتميزة على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة كوفيد-19 خلال الفترة الماضية، حيث تقدّم إلى جائزة «أستر جارديان جلوبال نيرسينغ» أكثر من 24 ألف ممرض وممرضة من 184 دولة، فيما تهدف الجائزة إلى تسليط الضوء على إسهامات وتضحيات أطقم التمريض والتزامهم المهني النموذجي تزامنًا مع يوم التمريض العالمي، والذي يصادف الثاني عشر من مايو من كل عام.

وأعربت آنا دوبا عن سعادتها الغامرة بهذا الفوز، مؤكدة أن حصولها على هذا التكريم يدفعها لبذل مزيد الجهد ومضاعفة العمل والمثابرة لتقديم خدمات رفيعة المستوى للمرضى، معبرة عن امتنانها وشكرها للدعم اللامحدود الذي تقدمه مجموعة «أستر دي إم» للعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وقال الدكتور آزاد موبن: «نهنئ الفائزة آنا دوبا من كينيا بحصولها على هذا التكريم المستحق ضمن جائزة أستر جارديان جلوبال نيرسينغ العالمية، والتي أطلقت لدعم وتحفيز طواقم التمريض والذين يشكلون الدعامة الأساسية لقطاع الرعاية الصحية ويضطلعون بدور محوري في رعاية المرضى، مقدمين العديد من التضحيات في سبيل أداء الواجبات والمهام المنوطة بهم».

وأضاف: «نسعى إلى توسيع نطاق الجائزة بتلقي المزيد من الترشيحات والمبادرات من مختلف أنحاء العالم خلال الدورات القادمة، لما للجائزة من أثر إيجابي في دعم العاملين في هذه المهنة النبيلة وتسليط الضوء على التجارب الإنسانية الملهمة للأجيال الشابة الراغبة في إكمال مسيرتها المهنية في مجال التمريض والرعاية الصحية».

طلبات المشاركة بحسب المنطقة

تلقت الجائزة طلبات المشاركة بحسب المنطقة، بما في ذلك آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأمريكا الجنوبية وأستراليا وغيرها. وخضعت جميع الطلبات لمراجعة صارمة متعددة المراحل من خلال لجنة تحكيم مستقلة تضم شخصيات دولية معروفة وخبراء ومختصين في قطاع تقديم الرعاية الصحية.

جدير بالذكر أن «أستر دي إم» التي تأسست في العام 1987، تعد إحدى المؤسسات الرائدة في مجال الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون والهند، ويتبعها 27 مستشفى، و118 عيادة، و323 صيدلية، و 66 مختبراً ومركزاً للتجارب في ثماني دول. وتضم منشآتها الطبية أكثر من 5000 سرير، وتقدم الخدمات العلاجية إلى نحو 20 مليون مريض سنوياً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"