عادي

اكتشاف أفعى تنتمي إلى «فالوتريس»

23:30 مساء
قراءة دقيقة واحدة
فالوتريس شاونيلا

اكتشف باحثون من منظمة باراغواي غير الحكومية، ثعباناً غير سام، لم يكن معروفاً من قبل للعلم، في باراغواي وينتمي إلى أنواع الثعابين «فالوتريس»، الذي يضم 15 نوعاً موزعة في وسط أمريكا الجنوبية. وتشتهر هذه المجموعة من الثعابين بألوانها الأحمر والأسود والأصفر.

وقال الباحث جان بول بروارد، أحد الباحثين المشاركين في الدراسة: « أنه شاهد عن طريق الصدفة النوع الجديد، أثناء عملية حفر في رانشو لاجونا بلانكا مع زملائه بول سميث وبيير كاتشيالي، وأطلقوا عليه اسم «فالوتريس شاونيلا»، تكريماً لطفلين ألهموا مؤسسي المنظمة غير الحكومية للعمل من أجل الحفاظ على الحياة البرية في باراغواي».

والثعبان الجديد يتميز بشكل خاص عن الأنواع الأخرى في جنسه برأسه الأحمر مع طوق أصفر وشريط جانبي أسود وقشور بطنية برتقالية مع بقع سوداء غير منتظمة ويستوطن في غابات سيرادو في مقاطعة سان بيدرو في شرق باراغواي. يتكون توزيعها المعروف من موقعين بهما تربة رملية والتي يفصل بينهما 90 كيلومتراً.

وقال الباحثون: «الاكتشاف يوضح الحاجة إلى حماية البيئة الطبيعية في هذه المنطقة من باراغواي التي صنفت كمحمية طبيعية لمدة 5 سنوات».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"