عادي

وفد من أبوظبي يستعرض في تل أبيب تجربة الإمارة بمجال الرعاية الصحية

19:43 مساء
قراءة 3 دقائق
وام
ترأس الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة – أبوظبي، وفداً من القطاع الصحي في الإمارة إلى تل أبيب، للمشاركة في فعاليات النسخة العشرين من مؤتمر ومعرض «بيوميد إسرائيل» التي أقيمت مؤخراً.
التقى الوفد خلال الزيارة عدداً من المسؤولين والشركات والعلماء والمستثمرين ورواد الأعمال الإسرائيليين، لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك في مجالات البحث والابتكار والاستجابة للطوارئ والرعاية الصحية والصحة الرقمية وابتكارات علوم الحياة والإجراءات التنظيمية في القطاع الصحي.
يأتي ذلك ضمن جهود الإمارة لإرساء مكانتها وجهة رائدة إقليمياً وعالمياً في مجالات علوم الحياة وتكنولوجيا الرعاية الصحية.
ضم الوفد عدداً من ممثلي ومسؤولي دائرة الصحة أبوظبي ومركز أبوظبي للصحة العامة ومكتب أبوظبي للاستثمار وجي42 والشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان».
وشهدت الزيارة لقاء جمع الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد والوفد المرافق بوزير الصحة الإسرائيلي نيتسان هوروفيتس، تم خلاله بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجالات الابتكار والبحث في الرعاية الصحية والصحة الرقمية والتعليم الصحي ومواءمة الأطر التنظيمية، وبرامج تبادل الفرص التدريبية وغيرها من المجالات ذات الصلة.
وجرى تسليط الضوء على الإمكانات الواعدة التي تتمتع بها النظم الصحية في الإمارات وإسرائيل والجهود المبذولة لتعزيز صحة المجتمعات في البلدين وحول العالم.
وقال الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد: «نمضي في ظل توجيهات القيادة الرشيدة القائمة على ضرورة حشد الجهود العالمية لما فيه صحة ورفاه المجتمعات في كل مكان، وتكمن أهمية هذه الزيارة في لقاء شركائنا في إسرائيل وبحث أبرز محاور التعاون بين البلدين في القطاع الصحي والتعرف أكثر الى المنظومة الصحية المبتكرة التي تتمتع بها إسرائيل واستعراض تجربة أبوظبي في شتى المجالات بهدف تنسيق الجهود واستكشاف الفرص المواتية للطرفين وللعالم أجمع في إطار هذا التعاون».
وأشار إلى تمتع كل من الإمارات وإسرائيل ببنى تحتية متطورة في قطاعات الرعاية الصحية والابتكار والتكنولوجيا الرقمية، مشيراً إلى حرص دائرة الصحة أبوظبي على تكثيف جهود التعاون المشترك بين البلدين ومد جسور للتواصل وتبادل الخبرات بما يعود بالنفع على المجتمعات في الإمارات وإسرائيل وفي كل أنحاء العالم.
وقام الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد والوفد المرافق بجولة في مرافق وأقسام المعرض بمشاركة الرئيس التنفيذي للمؤتمر تعرفوا خلالها الى أحدث التقنيات والمنظومة الإسرائيلية في الرعاية الصحية المحفزة على ريادة الأعمال.
كما التقى عدداً من ممثلي الشركات الإسرائيلية الرائدة في مجالات الرعاية الصحية والتكنولوجيا الحيوية بما في ذلك شركة «داي تو» و«آمون» و«كيورسبونس».
وزار الوفد مركز بيريز للسلام والابتكار و«آر إم جلوبال» والشركة العالمية للخدمات المصرفية الاستثمارية والاستشارات الاستراتيجية في مجال علوم الحياة، والتقى الرئيس التنفيذي وممثلي «كلاليت للخدمات الصحية» أكبر مزود للرعاية الصحية في إسرائيل وثاني أكبر مزود للرعاية الصحية عالمياً لاستعراض آخر مستجدات التعاون المشترك الذي يجمع الطرفين في مجالات تبادل المعرفة والصحة الرقمية وبرنامج الأطباء الزائرين والتعليم الطبي المستمر والإحالات للمرضى الدوليين والبحوث والمسارات السريرية.
كما التقى الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد خلال زيارة المركز عدداً من المسؤولين الإسرائيليين لبحث سبل تطوير وتعزيز وتنسيق علاقات التعاون بين البلدين في مجالات الابتكار والرعاية الصحية والبحث والبيانات والمعرفة وغيرها.
وزار الوفد مركز هداسا الطبي في القدس وقام بجولة في مرافقه المختلفة، واطلع على أحدث التقنيات والابتكارات العلاجية والتشخيصية المستخدمة.
كانت دائرة الصحة أبوظبي قد وقعت مذكرات تفاهم واتفاقيات تعاون مع عدد من المؤسسات الإسرائيلية الرائدة بما في ذلك هيئة الابتكار الإسرائيلية و«خدمات الصحة الشاملة» (كلاليت) ومركز شيبا الطبي الإسرائيلي، وذلك لتعزيز التعاون في مجالات التكنولوجيا الصحية وإدارة الأزمات والصحة والرقمية والتطبيب عن بعد وغيرها من مجالات الاهتمام المشترك.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"