عادي

مصر تتواصل مع دول العالم لتحديد أولويات مؤتمر «كوب27»

19:46 مساء
قراءة دقيقة واحدة

القاهرة: «الخليج»

أكدت وزيرة البيئة المصرية، ياسمين فؤاد، أن مصر تتواصل بشكل مباشر، في إطار رئاستها لمؤتمرالمناخ «كوب27»، مع الدول وجميع الأطراف لتحديد وجهات نظرها بدقة حول الجوانب الموضوعية والآمال بشأن مؤتمر المناخ القادم، المقرر عقده في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بشرم الشيخ، وذلك على ضوء نتائج وأولويات ما تم في مؤتمر جلاسكو «كوب26».

وفي الوقت ذاته، بدأت السفارات المصرية في دول العالم، تسليم الدعوات الرسمية إلى قادة الدول للحضور والمشاركة في المؤتمر.

وأكدت الوزيرة، خلال مشاركتها في اجتماع لجنة رؤساء الدول والحكومات الإفريقية المعنية بتغير المناخ، على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بالمحطات 2022في لشبونة، أن مصر حريصة على ضمان نجاح مؤتمر المناخ، مع اعتبار المرحلة الحالية هي «مرحلة التنفيذ»، في ظل الانتهاء من أغلبية النصوص التفاوضية المتعلقة ببرنامج عمل اتفاق باريس.

وثمنت فؤاد إطلاق استراتيجية إفريقيا لتغير المناخ والصمود 2022 إلى 2032، باعتبارها ركناً أساسياً للبناء عليه في مؤتمر المناخ القادم «كوب27»، في توحيد صوت إفريقيا وتحديد احتياجات القارة، خاصة مع اعتبار هذا المؤتمر للتنفيذ.

وقالت إن مصر تحرص خلال مؤتمر المناخ القادم على خلق المناخ المناسب الذي يسمح للأطراف بالتوصل إلى توافق حول أبرز القضايا، ومن ثم تحقيق التقدم المطلوب في كل منها، ونقلها إلى مرحلة التنفيذ، وطرح عدد من المبادرات الجادة والفعالة، التي يمكن تنفيذها على مختلف جوانب تغير المناخ، بما يفيد بشكل مباشر أكبر عدد من البلدان في العالم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"