عادي

الإمارات تؤكد على التسامح والحوار في مواجهة الصراعات الدولية

«الوطني الاتحادي» يشارك في مؤتمر باكو البرلماني لحركة عدم الانحياز
01:42 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
وفد الدولة خلال مشاركته في المؤتمر (وام)

باكو-وام:

أكدت ناعمة عبدالله الشرهان النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني الاتحادي، أن الإمارات العربية المتحدة تؤمن بنشر قيم التسامح وتعزيز حوار الحضارات كمبدأ إنساني عالمي للتصدي للعنف في العلاقات الدولية وبأهمية الوصول إلى الحلول السلمية في الصراعات الدولية، وهو مبدأ أساسي لحركة عدم الانحياز.

وشددت الشرهان، خلال كلمة الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي في مؤتمر باكو للشبكة البرلمانية لحركة عدم الانحياز المنعقد في العاصمة الأذربيجانية «باكو» بمشاركة عفراء بخيت العليلي عضو المجلس، على أهمية دور البرلمانات في تمثيل صوت ومصالح وطموحات شعوبها، والمساهمة في إدارة العلاقات الدولية من خلال أدوات الدبلوماسية البرلمانية، وعلى أهمية التعاون الدولي، وتضامن الشعوب لبلوغ متطلبات الاستقرار، والسلم، والأمن الدوليين، والتنمية المستدامة.

وجرى خلال المؤتمر الذي عقد بعنوان «دعم دور البرلمانات الوطنية في تعزيز السلام العالمي والتنمية المستدامة»، وحضره محمد مراد البلوشي سفير الدولة لدى أذربيجان، اعتماد إعلان باكو والنظام الأساسي المتعلق بأساليب عمل الشبكة التي تتألف من أعضاء برلمانات الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز؛ حيث قدمت الشعبة البرلمانية الإماراتية العديد من الملاحظات على النظام الأساسي لتأسيس الشبكة البرلمانية لعدم الانحياز.

كما جرى خلال أعمال المؤتمر انتخاب رئيس وثلاثة نواب رئيس للشبكة، والموافقة على الشعار والعلم الرسميين للشبكة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"