عادي

العراق يؤكد للاتحاد الأوروبي التزامه بحماية البعثات الدبلوماسية

20:24 مساء
قراءة دقيقتين

بغداد: زيدان الربيعي

بحث مستشار الأمن القومي في العراق، قاسم الأعرجي، الأربعاء، مع سفير الاتحاد الأوروبي في بغداد، فيليه فاريولا، محاربة تنظيم «داعش» الإرهابي.

وقال المكتب الإعلامي لمستشار الأمن القومي في العراق في بيان، إنه «جرى خلال اللقاء، استعراض الأوضاع السياسية والأمنية في العراق والمنطقة، وتأكيد استمرار التعاون البنّاء بين العراق والمجتمع الدولي».

وأكد الأعرجي لسفير الاتحاد الأوروبي، «استقرار الأوضاع الأمنية في العراق مع استمرار جهود القوات الأمنية في محاربة داعش الإرهابي»، لافتاً إلى أن «الأجهزة الأمنية مستمرة في أداء واجباتها بعيداً عن أي سجال سياسي، وأن العراق ملتزم بحماية البعثات الدبلوماسية وتأمينها، استناداً إلى اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية».

وفي ما يتعلق بمخيم الهول، أوضح الأعرجي أن «فقدان السيطرة على الموجودين داخل المخيم سيشكل خطراً على العراق والعالم».

وأكد الأعرجي أيضاً «حرص العراق على عدم إجبار اللاجئين العراقيين في أوروبا المرفوضة طلباتهم، على العودة، إلا بعد توافر الظروف المناسبة»، مشدداً على «حرص العراق على حماية أبنائه واحتضانهم ورعايتهم أينما كانوا، مع استمراره في التعاون مع الاتحاد الأوروبي في مكافحة تهريب اللاجئين»، معرباً عن «ترحيب العراق بأي تعاون مع الاتحاد الأوروبي في كافة المجالات، وبالأخص مجال الأمن السيبراني»، مبيناً أن «العراق لا يريد الضغط على الحريات بقدر الحفاظ على أمن البلد واستقراره».

وأكد سفير الاتحاد الأوروبي «أهمية دور العراق في الشرق الأوسط والعالم»، لافتاً إلى «استمرار الاتحاد الأوروبي في التعاون مع العراق في مجال مكافحة التطرف المؤدي إلى الإرهاب».

وأثنى فاريولا على «جهود العراق في معالجة أزمة اللاجئين العراقيين في بيلاروسيا، وحرص الحكومة على اتخاذ الإجراءات السريعة التي أثمرت إعادتهم إلى بلدهم، ومنع تحويل المشكلة إلى أزمة إنسانية»، مشيداً «بإجراءات العودة الطوعية من مخيم الهول إلى العراق»، مؤكداً «استمرار دعم الاتحاد الأوروبي للعراق في كافة المجالات».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"