عادي

عودة المغربي المحكوم بالإعدام من أوكرانيا إلى الدار البيضاء

10:37 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

الرباط - (رويترز)
وصل الطالب المغربي إبراهيم سعدون، مساء السبت، إلى مطار الدار البيضاء قادماً من السعودية بعد أكثر من 5 أشهر من اعتقال القوات الروسية له والحكم عليه بالإعدام من قبل محكمة في جمهورية دونيتسك الشعبية الانفصالية بتهمة «القيام بأنشطة مرتزقة».
وأفرج عن الطالب بوساطة سعودية لإطلاق سراح عشرة أسرى لدى السلطات الانفصالية الموالية لروسيا في إقليم دونيتسك، من بينهم الطالب إبراهيم سعدون.
وشكر والد إبراهيم، في تصريحات لوسائل إعلام محلية، فور وصوله إلى مطار الدار البيضاء السلطات السعودية والمغربية على مجهوداتها لإطلاق سراح نجله.
وكانت السلطات الروسية اعتقلت إبراهيم سعدون في إبريل نيسان الماضي إلى جانب كل من البريطانيين إيدن أسلين وشون بينر بعد قتالهم إلى جانب القوات الأوكرانية بمدينة ماريوبول.

https://tinyurl.com/2wk8etba

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"